الأخطاء التي عالجها إنريكي ليظهر برشلونة ”المرعب“

الأخطاء التي عالجها إنريكي ليظهر برشلونة ”المرعب“

المصدر: إرم – من رابح العربي

تمكن المدرب الإسباني لويس إنريكي من إعادة الهيبة للعملاق الكتالوني برشلونة، بعدما عالج الأخطاء الكثيرة التي كان يرتكبها في الأيام الفائتة ما مكنه من استعادة صدارة ترتيب ”الليجا“ بفارق أربع نقاط عن الغريم التقليدي ريال مدريد.
وأظهر اللقاء الأخير أمام ريال مدريد قوة برشلونة في شخصيتها وطريقة لعبها، بعد قيام إنريكي بمعالجة بعض الأخطاء التي سترصدها شبكة إرم الإخبارية .
1 – وضع سواريز لمنصبه الأصلي
مع بداية الموسم الكروي الحالي، طرح أداء المهاجم لويس سواريز العديد من التساؤلات، لاسيما أنه لم يظهر ما كان منتظرا منه، لكن مع مرور الوقت عاد للتوهج، بعد أن وضعه مدربه إنريكي في منصبه الأصلي.
2 – البرغوث يستعيد مستواه
الدور الكبير في النتائج الإيجابية التي يحققها النادي الكتالوني في الأيام الماضية، يعود للنجم الأرجنتيني ميسي الذي استعاد مستواه كما كان عليه سابقا، حيث يسجل ويصنع الأهداف في وقت واحد.
3 – الحصول على ثقة الإدارة والمشجعين.
رغم الاهتزازات التي ميزت ”البلوغرانا“ في بداية الموسم وتراجع نتائج الفريق، إلا أن الثقة التي وضعتها إدارة النادي في إنريكي جعلته يستعيد توازنه، بالإضافة إلى دعم المشجعين له.
4 – الانضباط وقوة الشخصية
عانى إنريكي في بداية الموسم من مشاكل انضباطية داخل الفريق، التي كان يصنعها المدافع الفرنسي ماثيو الذي عثر عليه في العديد من المرات وهو يدخن، بالإضافة إلى النجم ميسي الذي دخل في صراع حاد مع بداية السنة بسبب سهره في حفل عيد المسيح وتأخره عن التدريبات، لكن إنريكي أعاد الانضباط بفضل قوة شخصيته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com