مونشنجلادباخ يحقق انتصارا مثيرا على بايرن ميونخ

بايرن ميونخ الذي خسر مرتين هذا الموسم يتصدر جدول الترتيب في الدوري الألماني بفارق عشر نقاط عن فولفسبورج صاحب المركز الثاني.

برلين – سجل رفائيل لاعب بروسيا مونشنجلادباخ بواقع هدف في كل شوط ليضمن انتصاراً مفاجئاً لفريقه على حساب بايرن ميونخ 2-0 منزلاً بمتصدر دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم أول هزيمة على أرضه هذا الموسم اليوم الأحد.

وهز اللاعب البرازيلي شباك الحارس مانويل نوير على عكس سير اللعب وأضاف الهدف الثاني في الدقيقة 77 من هجمة مرتدة في ظل سعي الفريق البافاري للبحث عن هدف التعادل.

وأبقى هذا الفوز مونشنجلادباخ في المركز الثالث برصيد 47 نقطة.

ويتصدر بايرن – الذي خسر مرتين هذا الموسم – جدول الترتيب بفارق عشر نقاط عن فولفسبورج صاحب المركز الثاني والذي تعادل في وقت سابق اليوم 1-1 أمام ماينتس.

ومع استحواذ بايرن على الكرة بنسبة 80 في المئة في أول عشرين دقيقة من اللقاء بدا واضحاً أن بايرن يريد تسجيل هز الشباك مبكراً وهو ما كان سيفعله آرين روبن وروبرت ليفاندوفسكي.

إلا أن عودة المهاجم الهولندي روبن من الإصابة لم تدم طويلاً عندما اضطر لمغادرة الملعب في الدقيقة 24 قبل أن يسجل الضيوف من أول تسديدة لهم على المرمى.

وفشل نوير في الإمساك بتسديدة رفائيل لتمر الكرة من بين يديه إلى داخل المرمى.

وبدا مونشنجلادباخ أكثر جراءة في الشوط الثاني وتصدى نوير ببراعة لتسديدة المهاجم اندريه هان في الدقيقة 70.

إلا أن رفائيل عاد ليهز شباك حارس منتخب ألمانيا بعد أن تلقى تمريرة من كريستوف كرامر عقب انطلاقة رائعة قبل أن يسدد بقوة ليحسم الفوز على حساب حامل اللقب.

وفي وقت سابق اليوم سجل لويز جوستافو لاعب فولفسبورج بعد مرور نحو ساعة ليمنح فريقه التعادل 1-1 أمام ماينتس الذي يتحسن مستواه باطراد.

وسدد لاعب الوسط البرازيلي في القائم قبل أن يسجل هدف التعادل في الدقيقة 61 لصالح فولفسبورج المتعثر عقب تسجيل نيكو بونجرت هدف السبق لأصحاب الأرض بعد مرور سبع دقائق.

وتركت هذه النتيجة فولفسبورج في المركز الثاني برصيد 54 نقطة.

وخسر ماينتس – الذي سدد في إطار المرمى – مباراة واحدة من بين خمس مباريات تحت قيادة المدرب مارتن شميدت ليرفع رصيده إلى 30 نقطة محتلاً المركز 11.

وبدا فولفسبورج منهكاً عقب فوزه الأسبوع الماضي على إنتر ميلان الإيطالي في الدوري الأوروبي وكان يجب أن ينتظر لمدة ساعة لكي تتاح له أفضل فرصة بعد أن سدد لويز جوستافو في القائم من مسافة 20 متراً.

إلا أن اللاعب البرازيلي أدى بشكل أفضل بعدها بدقيقة مسجلاً من ركلة ركنية من كيفن دي بروين.

وبدا ماينتس المهيمن على إيقاع اللقاء الأقرب لانتزاع فوز قبل النهاية بعد أن انطلق شينجي اوكازاكي بعيداً عن مراقبيه ودخل إلى منطقة الجزاء وسدد إلا أن الكرة مرت أمام المرمى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com