كاسياس ينفي ارتباطه بشاكيرا بعد طلاقه من زوجته
كاسياس ينفي ارتباطه بشاكيرا بعد طلاقه من زوجتهكاسياس ينفي ارتباطه بشاكيرا بعد طلاقه من زوجته

كاسياس ينفي ارتباطه بشاكيرا بعد طلاقه من زوجته

نفى قائد وحارس ريال مدريد السابق إيكر كاسياس مزاعم بشأن ارتباطه بعلاقة مع المطربة الكولومبية "شاكيرا" الصديقة السابقة لزميله في منتخب إسبانيا جيرارد بيكيه.

وأنهى كاسياس، مؤخرًا، طلاقه من الصحفية الرياضية الإسبانية سارة كاربونيرو، لكن انتشرت شائعات بأنه يرتبط حاليًا بنجمة البوبالكولومبية بعد انفصالها مؤخرًا عن مدافع برشلونة بيكيه.

وأثارت متابعة كاسياس، البالغ من العمر 41 عامًا، لشاكيرا التي تكبره بأربعة أعوام مؤخرًا على "إنستغرام" تكهنات حول طبيعة علاقة الثنائي، لكن كاسياس ردَّ عبر مواقع التواصل الاجتماعي ونفى هذه الشائعات التي تفيد بأنه بات صديقًا للفائزة بجائزة غرامي.

وفي سلسلة من الصور عبر قصصه على "إنستغرام"، نشر حارس المرمى السابق لقطات لمقالات تهرب من علاقته الجديدة ثم أنهى برمز تعبيري يشير إلى أنه لا يعرف من أين أتت هذه القصص.

وجاء في الرسالة: "يا إلهي" في رد فعل غاضب على هذه التقارير التي بالطبع أزعجت قائد ريال مدريد السابق.

وأكدت شاكيرا وبيكيه انفصالهما، في يونيو/حزيران، بعد علاقة استمرت 12 عامًا، والتقيا، في العام 2012، عندما ظهر المدافع الإسباني في فيديو واكا واكا (This Time For Africa) ولديهما طفلان ميلان (9 سنوات) ووساشا (7 سنوات).

وكانت هناك ادعاءات بأن بيكيه، البالغ من العمر 35 عامًا، وهو أصغر من المغنية الشهيرة بعشر سنوات، لم يكن مخلصًا لشاكيرا قرب نهاية علاقتهما، وأنهما كانا يعيشان منفصلين لبضعة أسابيع بعد طرد بيكيه من منزل العائلة من قبل نجمة البوب.

وكما شوهد بيكيه مع حسناء شقراء غامضة في حفلة، في يونيو/حزيران، بعد صورة نشرتها إحدى المعجبات لهما خلال حفل في السويد.

وتعرض بيكيه للهجوم مرة أخرى بسبب علاقته الجديدة مع طالبة العلاقات العامة، البالغة من العمر 23 عامًا، كلارا شيا مارتي، بعد أشهر فقط من تأكيد انفصاله عن المطرب العالمية.

وتردد أن المطربة غاضبة من إعلان مدافع برشلونة عن علاقته الرومانسية الجديدة مع كلارا شيا عقب فيديو التقطته وسائل الإعلام الإسبانية لهما في مهرجان "Summerfest Cerdanya" في كتالونيا، الشهر الماضي.

وفي غضون ذلك، أنهى كاسياس زواجه، العام 2021، بعد 5 سنوات وطفلين من الصحفية سارة كاربونيرو.

واشتهر هذا الثنائي بلحظة رومانسية على الهواء مباشرة عندما أجرى كاربونيرو مقابلة مع حارس المرمى بعد لحظات فقط من فوزه بكأس العالم 2010 مع إسبانيا. ومع ذلك انتهت الأمور وديًا بعد اثني عشر عامًا معًا.

ومنذ ذلك الحين ارتبط بعدد من الأسماء الشهيرة، بما في ذلك: روسيو أوسورنو، وأليخاندرا أونييفا، وماريا خوسيه كاماتشو، وميليسا بينتو.

وقضى كاسياس وبيكيه معظم مسيرتهما الكروية كمنافسين في مباريات ريال مدريد وبرشلونة (الكلاسيكو) ، ومع ذلك كانا معًا جزءًا من الفريق الإسباني الذي سيطر على كرة القدم الدولية، في أواخر العقد الأول من القرن الحادي والعشرين وحتى العقد التالي.

وكان اللاعبان ضمن تشكيلة إسبانيا التي فازت بلقب اليورو في بطولتين متتاليين، عامي 2008 و 2012، بالإضافة إلى كأس العالم الأول للبلاد في العام 2010.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com