مهدي تاج لا يستبعد اتجاه الفيفا لتعليق كرة القدم الإيرانية
مهدي تاج لا يستبعد اتجاه الفيفا لتعليق كرة القدم الإيرانيةمهدي تاج لا يستبعد اتجاه الفيفا لتعليق كرة القدم الإيرانية

مهدي تاج لا يستبعد اتجاه الفيفا لتعليق كرة القدم الإيرانية

اعتبر رئيس الاتحاد الإيراني لكرة القدم مهدي تاج، اليوم الخميس، أن رسالة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) "مقلقة"، مشيرا إلى احتمال تعليق كرة القدم الإيرانية بسبب "أحداث مشهد".

وفي 29 مارس/آذار الماضي، لم يُسمح لعدد كبير من السيدات بدخول ملعب "الإمام الرضا" في مدينة مشهد (شمال شرق إيران) لمشاهدة المباراة بين منتخبي إيران ولبنان، رغم شراء تذاكر المباريات عبر موقع اتحاد الكرة بشكل قانوني.

ونقلت صحيفة "خبر ورزشي" الرياضية الإيرانية عن مهدي تاج الذي كان يتحدث في مؤتمر صحفي، وصف الخطاب الأخير للجنة الانضباط في الفيفا بأنه "مقلق" وأعلن عن إمكانية تعليق فريق كرة القدم الإيراني إذا كان أعضاء هذه اللجنة لم يقتنعوا بإجابات الاتحاد الإيراني".

ووجهت لجنة الانضباط في الفيفا رسالة إلى الاتحاد الإيراني لكرة القدم، يوم الثلاثاء الماضي، وطالبت فيها بشرح الانتهاكات التي حدثت خلال مباراة إيران ولبنان، وأمهل الاتحاد الدولي لكرة القدم إيران ستة أيام لعرض دفاعه على لجنة الانضباط بالاتحاد الدولي.

ولجأ ضباط الشرطة إلى رش الفلفل لتفريق النساء، وبينهن بعض الفتيات الصغيرات؛ وهو إجراء وافق عليه وزير الداخلية الإيراني العميد أحمد وحيدي.

ووصف رئيس الاتحاد الإيراني لكرة القدم، الخميس، إقامة المباراة المذكورة في مشهد بـ "الخطأ"، مستشهدا بـ "أمر الرئيس إبراهيم رئيسي بالتعامل مع المخالفين".

وكان مهدي تاج قال في وقت سابق، لدى إعلانه ترشحه لرئاسة اتحاد الكرة في 11 من يوليو/تموز الماضي، إنه لولا "أعماله"، لكان المنتخب الإيراني لكرة القدم قد أوقف بسبب أحداث مشهد.

وبعد هذه الحادثة، أعلن الفيفا أنه علم بخبر منع السيدات من دخول ملعب الإمام الرضا في مشهد وطلب مزيدا من المعلومات من مسؤولي اتحاد الكرة.

ومن المقرر عقد اجتماع لجنة الانضباط الخاصة بالفيفا في 22 من أيلول/ سبتمبر الجاري، ويمتلك الاتحاد الإيراني لكرة القدم ستة أيام لتقديم دفاعه إلى لجنة الانضباط التابعة للاتحاد العالمي.

وتوقعت وكالة أنباء "فارس نيوز" الإيرانية، أن الفيفا ربما يقوم بـ"تغريم" إيران بسبب الأحداث خارج الاستاد للسيدات المهتمات بمشاهدة كرة القدم.

وكان الاتحاد الإيراني لكرة القدم قد تعهد سابقًا للفيفا بأنه وفقًا لقواعد الاتحاد الدولي لكرة القدم، تتمتع النساء بنفس الحق مثل الرجال في شراء التذاكر ودخول الملاعب، ولكن تم السماح لعدد محدود فقط من النساء بدخول الملاعب بشكل انتقائي.

إرم نيوز
www.eremnews.com