رياضة

سبورت: لابورتا يستعد لإحداث ثورة في صفوف برشلونة تشبه ما قام به في 2003
تاريخ النشر: 25 أبريل 2022 22:00 GMT
تاريخ التحديث: 26 أبريل 2022 1:55 GMT

سبورت: لابورتا يستعد لإحداث ثورة في صفوف برشلونة تشبه ما قام به في 2003

الاستغناء عن عدد كبير من اللاعبين والإبقاء على الشبان فقط مع التعاقد مع لاعبين متميزين لإعادة الفريق للبطولات.

+A -A
المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

تصاعد سخط قادة برشلونة بسبب النتائج التي حققها الفريق منذ أن أثار حماس جماهيره بفوزه الكبير على ريال مدريد 4-صفر في ”سانتياغو برنابيو“ في الدوري الإسباني، لكن بعدها لا توجد أسباب كثيرة للتفاؤل لأن هناك خمس جولات باقية على نهاية المسابقة، ويجب على الأقل حسم التأهل إلى دوري أبطال أوروبا.

لكن يبدو أن الفريق مطالب باحتلال المركز الثاني لضمان التأهل إلى النسخة المقبلة من كأس السوبر الإسبانية (التي تضمن للفريق الكتالوني الحصول على تسعة ملايين يورو)، لذلك يدرك برشلونة أنه بين المطرقة والسندان وعلى المدى القصير يجب التفكير في تشكيل فريق قادر على المنافسة في المواسم المقبلة.

وأشار تقرير لصحيفة ”سبورت“ الكتالونية إلى أن خوان لابورتا، رئيس برشلونة، يحرص على إحداث ثورة في النادي وتغيير شامل هذا الصيف وبدون أي تأخير.

وسيركز برشلونة حاليا في سعيه للحصول على موارد مالية كافية لمواجهة التحديات المقبلة، والقيام بإصلاح هيكلي للفريق بعد هبوط الأداء بشكل مفاجئ.

وفي هذا الصدد، يكون النادي على استعداد لاتخاذ جميع القرارات اللازمة، بما في ذلك تسوية العقود سواء كانت مدفوعة على أقساط أو دفعة واحدة.

وبنفس الطريقة التي توجد بها الرغبة في القيام بتصفية ضخمة، هناك أيضًا الوجه الآخر للعملية، حيث يعتبر النادي أن هناك لاعبين رئيسيين لمواجهة المستقبل، وعلى رأسهم إريك غارسيا ورونالد أروخو وجافي ونيكو وبدري وفيران توريس وأنسو فاتي.

ويعتقد النادي أنه على الرغم من سنهم الصغيرة، فقد أثبتوا بالفعل جدارتهم وأنهم يمكن أن يصبحوا الركائز التي يقوم عليها برشلونة الجديد.

أما باقي اللاعبين فيمكن الاستغناء عنهم، حيث يدعم النادي الحاجة إلى التعاقد مع لاعبين أصحاب مستوى مرتفع من أصحاب الأداء القوي وبقدرات أكبر من القدرات الحالية.

وبطريقة ما يخطط لابورتا للقيام بثورة مثل تلك التي أحدثها في عام 2003، عندما أصبح رئيسًا لأول مرة، والتي استغنى خلالها عن 14 لاعباً وتعاقد مع 11 آخرين.

وأشارت الصحيفة إلى أن النادي الكتالوني سيبدأ اعتبارًا من اليوم اتخاذ تدابير لجعل ذلك ممكنًا اقتصاديًا، في ظل اتفاقه مع مثل CVC أو بيع أجزاء من ممتلكات النادي للحصول على سيولة فورية.

واستقر مجلس الإدارة الحالي على تغيير البيئة الخاسرة الحالية، ويدرك أن الصبر مع هؤلاء اللاعبين قد نفد، وأن الوقت قد حان لفتح باب الرحيل أمامهم، لكن لا شك ستشهد هذه العملية صعوبات تنطوي عليها دائما عملية بهذا الحجم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك