رياضة

باريس سان جيرمان يواصل الضغط.. والدة مبابي في زيارة الدوحة لحسم مستقبله
تاريخ النشر: 21 أبريل 2022 16:08 GMT
تاريخ التحديث: 21 أبريل 2022 18:50 GMT

باريس سان جيرمان يواصل الضغط.. والدة مبابي في زيارة الدوحة لحسم مستقبله

يبدو أن ملحمة تجديد عقد كيليان مبابي مع ناديه باريس سان جيرمان أو رحيله إلى ريال مدريد قاربت على الانتهاء، رغم عدم حسم أي أمر رسميا بعد. لكن صحيفة "ماركا"

+A -A
المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

يبدو أن ملحمة تجديد عقد كيليان مبابي مع ناديه باريس سان جيرمان أو رحيله إلى ريال مدريد قاربت على الانتهاء، رغم عدم حسم أي أمر رسميا بعد.

لكن صحيفة ”ماركا“ الإسبانية أشارت إلى سفر فايزة العماري والدة مبابي إلى الدوحة مع نجلها الصغير إيثان الذي يلعب أيضا في أكاديمية النادي الباريسي، وقد أكدت وجودها في قطر عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وتقضي الأم وابنها إجازة لبضعة أيام في الدوحة، لكن مصادر قريبة من المفاوضات تشير إلى أنه ستكون هناك اتصالات مع مسؤولي قطر للاستفادة من هذه الرحلة، على الرغم من عدم غياب ريال مدريد عن المشهد.

ويبدو باريس سان جيرمان متفائلا بشأن هذه الزيارة؛ إذ قد تكون هذه الزيارة مفتاحا لإبرام اتفاقية التجديد. هدف النادي هو أن يكون قادرا على الاعتماد على كيليان للموسم المقبل على الأقل بالتزامن مع مونديال قطر الذي ينطلق في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل، لكن اقتراح النادي قد يكون لمدة عامين مع التزام سيسهل رحيله إذا قرر ذلك.

وعرْض باريس سان جيرمان مهم للغاية على جميع المستويات، وربما يكون ما يثير الشك لدى اللاعب الذي لطالما كانت رغبته اللعب لريال مدريد بعد أن تعذر التوصل لاتفاق الصيف الماضي، عندما رفض النادي الفرنسي عرضين من النادي الملكي وآخرها تقريبا مع نهاية فترة الانتقالات، وبلغ 200 مليون يورو.

لكن في ريال مدريد، كانوا دائما متفائلين ويثقون في أن مبابي سيصمم على رأيه في الانتقال للنادي، ويقبل عرضا لا يقبل الجدل أيضا، والذي سيجعله الأعلى أجرا في تاريخ النادي الملكي.

ومع ذلك، يعرف الدولي الفرنسي أنه إذا كان الأمر يتعلق بالمال، فسيظل العرض المقدم من باريس أعلى دائما، ويجب عليه تقييم العوامل الأخرى في مسيرته الرياضية.

وحتى الآن، أوضح مبابي أنه لم يقرر أي شيء بعد، على الرغم من أن الأمر بالنسبة للبعض كان مجرد إستراتيجية منه لتضييع الوقت، وتقليل ضغط باريس سان جيرمان.

ومع ذلك، كان المهاجم واضحا دائما عندما يتحدث عن مستقبله، والتصريحات التي أشار فيها إلى ”عناصر جديدة“ يمكن أن تؤثر على اتخاذ قراره.

من جانبها، أوضحت والدة كيليان دائما أنها تريد الأفضل لابنها تماما مثلما يريد والده. في البداية، وكما اعترفت فايزة العماري، فإنها تعتني بعلاقات ابنها وتسويقه، بينما يتولى والده ويلفريد جميع أمور الانتقال.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك