رياضة

صفقة مبابي في 24 ساعة.. 3 رؤوساء دول يتدخلون وحرب إعلامية ضخمة
تاريخ النشر: 05 أبريل 2022 20:35 GMT
تاريخ التحديث: 05 أبريل 2022 22:10 GMT

صفقة مبابي في 24 ساعة.. 3 رؤوساء دول يتدخلون وحرب إعلامية ضخمة

لا تزال فصول مسرحية انتقال كيليان مبابي مهاجم باريس سان جيرمان، إلى ريال مدريد مجانا أو تجديد عقده مع ناديه الفرنسي متواصلة، ويبدو أنها ستستمر كذلك حتى نهاية

+A -A
المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

لا تزال فصول مسرحية انتقال كيليان مبابي مهاجم باريس سان جيرمان، إلى ريال مدريد مجانا أو تجديد عقده مع ناديه الفرنسي متواصلة، ويبدو أنها ستستمر كذلك حتى نهاية عقده في 30 يونيو/حزيران المقبل.

وشهدت هذه القضية تفاعلات وتدخلات جديدة عقب فوز باريس سان جيرمان على لوريان يوم الأحد الماضي، حيث قدم مبابي أداء مذهلا وأحرز هدفين وصنع ثلاثة أهداف ليقود باريس سان جيرمان متصدر الدوري الفرنسي لسحق ضيفه 5-1.

وبدأ الفصل الجديد والتفاعلات المهمة في مسرحية عقد مبابي عندما قال النجم الفرنسي للصحفيين عقب الفوز على لوريان بشأن عقده ”لم أتخذ أي قرار بعد، لكن هناك عناصر جديدة. ما هي؟ عناصر جديدة (يضحك) أنا هادئ، أحاول اتخاذ القرار الأفضل مع المقربين لي.

”لو كنت اتخذت قراري لكنت قلت ذلك، لست مضطرًا للرد على أي شخص، لو كنت قد اتخذت القرار لكنت تحملت المسؤولية، بالمناسبة الأشياء الجيدة والسيئة كنت دائمًا أتحملها، لا داعي لإخفاء أي شيء. مستقبلي؟ لقد قدمت بالفعل الكثير من المعلومات، إذا كان البقاء في باريس سان جيرمان ممكنًا؟ نعم بالطبع“.

وأوضح الفائز بكأس العالم مع فرنسا في 2018 ”أنا في لحظة رائعة، ألعب في فريق جيد للغاية، يجب أن ننهي مشوارنا هذا الموسم بأداء جيد، علينا أن نحترم أنفسنا، إنه أمر مهم، لدينا فرصة لطرق أبواب التاريخ، فالحصول على 10 ألقاب دوري، إنجاز لن يتحقق يوميا لناد شاب مثل سان جيرمان، حتى إذا كان حاليا ناديا كبيرا بالفعل“.

هذه التصريحات أثارت بالفعل ردود أفعال واسعة في باريس ومدريد، خاصة بعدما ألمح مبابي إلى إمكانية البقاء في نادي العاصمة الفرنسية.

ورغم رفضه عدة عروض سابقة من إدارة النادي وبراتب خيالي، كما أنه مؤخرا تم اقتراح حصوله على شارة القيادة رغم صغر سنه ووجود لاعبين كبار مثل ماركينيوس وليونيل ميسي ونيمار وسيرجيو راموس، إلا أنه لم يعلن صراحة أنه سيبقى.

زيادة توقعات البقاء

أشارت تقارير إعلامية فرنسية إلى أن مبابي سيجدد عقده مع سان جيرمان وسيعلن ذلك الشهر المقبل، حيث قال دانييل ريولو، الصحفي في شبكة RMC الفرنسية، إن مبابي سيبقى في الدوري الفرنسي الموسم المقبل، وسيصدر إعلانا بشأن الأمر في الأسابيع المقبلة بمجرد أن ينتهي موسم باريس سان جيرمان.

وتم الاعتراف بريال مدريد باعتباره المرشح الأوفر حظًا للتعاقد مع مبابي هذا الصيف، مع انتهاء عقده في نهاية يونيو/حزيران المقبل.

وكشفت صحيفة ”سبورت“ الكتالونية نقلا عن جيروم روثين، لاعب باريس سان جيرمان السابق، عن أن فريقا ثالثا دخل منافسا لريال مدريد وباريس سان جيرمان على ضم مبابي على الرغم من أنه لم يذكر اسم النادي، إلا أنه أكد أنه ليس برشلونة.

ولم يلغ مبابي فكرة الانتقال إلى سانتياغو برنابيو، حيث يجيد الإسبانية بالفعل وقدم أداءً ممتازًا في هزيمة باريس سان جيرمان في مجموع المباراتين أمام ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا، وسجل في كلتا المباراتين. على الرغم من ذلك، فهو متردد في تأكيد أي شيء للصحافة بشأن مستقبله.

لكن في المقابل، قرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) تغيير قواعد اللعب المالي النظيف، قد يمنح باريس سان جيرمان المزيد من الأسلحة للاحتفاظ بمبابي.

وتزيل النسخة الجديدة من نظام اللعب المالي النظيف التي سيتبناها اليويفا رسميا يوم الخميس خطر فرض عقوبات على باريس سان جيرمان. وتقدم له الوسيلة لتمديد عقد نجمه الشاب لمدة عامين.

ضغوط سياسية

لا تتوقف الضغوط على مبابي بشأن تجديد عقده مع باريس سان جيرمان على الإغراءات المالية رغم أهميتها، حيث تردد أن النادي الفرنسي عرض عليه مكافأة التوقيع 100 مليون يورو، وراتبا سنويا يقارب 50 مليون يورو، وإمكانية أن يصبح الهداف التاريخي لفريقه، وحمل شارة القيادة وإمكانية اقتناص دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخ النادي وكذلك إمكانية اللعب تحت قيادة ملهمه زين الدين زيدان.

لكن الضغوط السياسية تبدو أبرز وأهم، حيث قال الصحفي الفرنسي رامون مولينا في حسابه على تويتر وقناته على موقع ”يوتيوب“، إن تجديد عقد مبابي بات ملفا يهم بعض قادة الدول الحاليين والسابقين.

وأشار الصحفي المتخصص في الانتقالات إلى أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني يحاولان إقناع اللاعب بالبقاء في باريس سان جيرمان.

ولا يقتصر الأمر على الرئيس الفرنسي الحالي فقط، لكن نيكولا ساركوزي الرئيس الأسبق كان له دور في ذلك أيضا خاصة بسبب علاقته الوطيدة مع قطر التي حصلت على حق استضافة مونديال 2022 خلال فترة ولايته وما تردد عن دوره المهم في ذلك.

وكشف الصحفي الفرنسي عن أن ساركوزي، الرئيس الفرنسي الأسبق والمقرب من إدارة باريس سان جيرمان، تدخل شخصيا لإقناع مبابي بالبقاء مع النادي الباريسي.

حرب إعلامية

لا شك أن كل هذا الاهتمام دفع وسائل الإعلام الفرنسية والإسبانية للضغط على مبابي من أجل تحقيق كل منها هدفه، حيث يملك ريال مدريد تأثيرا إعلاميا ضخما في إسبانيا يستغله بالطبع لإقناع اللاعب بتنفيذ التزامه السابق بالانتقال إلى سانتياغو برنابيو.

وفي المقابل لا يدخر باريس سان جيرمان أي جهود للإبقاء على هدافه الشاب وقائد مشروعه والذي يسعى للبناء حوله لتحقيق حلم الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا.

وانضم مبابي البالغ عمره 23 عاما إلى باريس سان جيرمان في صيف 2017 قادما من موناكو الفرنسي، في صفقة بلغت قيمتها 145 مليون يورو، ومنذ ذلك الحين شارك في 209 مباريات مع الفريق، سجل خلالها 160 هدفا وصنع 81.

ومنذ بداية الموسم الحالي شارك النجم الفرنسي الشاب في 38 مباراة مع سان جيرمان، سجل خلالها 28 هدفا وصنع 20 غيرها.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك