رياضة

سافر لمدة يومين.. طفل ينهمر بالبكاء بعد مشاهدة محمد صلاح (فيديو)
تاريخ النشر: 03 أبريل 2022 20:06 GMT
تاريخ التحديث: 03 أبريل 2022 21:50 GMT

سافر لمدة يومين.. طفل ينهمر بالبكاء بعد مشاهدة محمد صلاح (فيديو)

محمد صلاح يتربع على صدارة هدافي الدوري الإنجليزي ويملك 20 هدفًا بفارق 6 أهداف عن زميله ديوغو غوتا وهيونغ مين سون لاعب توتنهام.

+A -A
المصدر: فريق التحرير - إرم نيوز

انهمر طفل بالبكاء بعد مشاهدة النجم المصري محمد صلاح، أمس السبت، خلال مباراة ليفربول وواتفورد في الجولة الـ31 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وانتشر مقطع فيديو لطفل على مدرجات ملعب أنفيلد معقل ليفربول، وظهر وهو يرتدي قبعة ووشاح الريدز، ويبكي بشدة خلال مشاهدة محمد صلاح يتدرب مع زملائه قبل المباراة التي انتهت بفوز الريدز 2/0.

وشارك محمد صلاح أساسيًا في مباراة ليفربول ضد واتفورد حتى الدقيقة 69، لكنه لم يسجل، وجاء هدفا الريدز بتوقيع ديوغو غوتا وفابينيو.

ورغم صيام محمد صلاح عن التهديف إلا أنه يتربع على صدارة هدافي الدوري الإنجليزي ويملك 20 هدفًا بفارق 6 أهداف عن زميله ديوغو غوتا وهيونغ مين سون لاعب توتنهام.

ورفع الفوز رصيد ليفربول إلى 72 نقطة ليتصدر ترتيب الدوري الإنجليزي قبل أن يعود إلى المركز الثاني بعد فوز مانشستر سيتي على بيرنلي 2/0 أيضًا.

ومن المقرر أن يلعب ليفربول مع بنفيكا في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا قبل أن يلاقي مانشستر سيتي، يوم الأحد 10 أبريل، في الدوري الإنجليزي الممتاز، ثم يلعب مع بنفيكا في الإياب، ثم يواجه مانشستر سيتي مجددًا في نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي.

مستقبل صلاح
ويوم السبت، ذكرت عدة صحف بريطانية أن النجم المصري محمد صلاح اقترب من تجديد عقده مع ليفربول والذي ينتهي بنهاية الموسم المقبل، حيث بات قريبًا من توقيع عقد جديد سيبقيه في النادي الإنجليزي حتى نهاية مسيرته.

وقالت صحف ”ديلي ميرور“، و“ديلي ستار“ و“إكسبريس“، إن الدولي المصري البالغ من العمر 29 عامًا عزز آمال ليفربول في إنهاء الملحمة التي طال أمدها بشأن تجديد عقده، مما يمنح فريق المدير الفني الألماني يورغن كلوب دفعة كبيرة للأمام.

وبعد أن رفض صلاح الشروط الجديدة التي كان من شأنها أن تجعله يحصل على 400 ألف جنيه إسترليني أسبوعيًا، كان مالكو ليفربول يخشون الأسوأ وأنه سيرحل مجانًا بنهاية عقده الحالي، في صيف العام 2023.

ولا شك أن هذا الوضع دفع العديد من الأندية، مثل برشلونة، وباريس سان جيرمان، إلى إبداء اهتمامها بقائد منتخب مصر خاصة في حال دخوله الفترة التي يمكنها خلالها التفاوض مع أي فريق يريده، والانتقال له مجانًا.

لكن صلاح الآن، الذي يقدر مشاعر المودة والاحترام والحب التي حظي بها في مرسيسايد، والتي ظهرت مرة أخرى، هذا الأسبوع، في ليفربول عقب مواساته إثر فشل مصر في بلوغ كأس العالم 2022، مستعد للتنازل عن مطالبه الأولية بمضاهاة نجوم مثل البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي يحصل على 500 ألف جنيه إسترليني في الأسبوع.

وتتم المناقشة بين النادي ووكيل صلاح بشأن تجديد عقده لمدة  3 سنوات مقبلة، مع إمكانية إضافة 12 شهرًا أخرى، الأمر الذي من شأنه أن يجعله يلعب بشكل فعال أفضل السنوات المتبقية من مسيرته مع النادي الذي انضم إليه منذ ما يقرب من 5 سنوات.

ولا شك أن حقيقة أن ”صلاح“ مستعد للالتزام بمستقبله مع ليفربول سيدفع جزءًا من مدينة ليفربول للاحتفال، ويمنح سعي النادي إلى الفوز بأربعة ألقاب غير مسبوقة دفعة قوية في الوقت المناسب تمامًا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك