رونالدو يتعرض لصدمة عاطفية أخرى

رونالدو يتعرض لصدمة عاطفية أخرى

المصدر: إرم - من أحمد نبيل

فجرت المكسيكية الحسناء فانيسا هوبينكوثن مقدمة البرامج اللاتينية مفاجأة من العيار الثقيل بنفيها تماماً ارتباطها بالنجم كريستيانو رونالدو، فيما ذهبة المذيعة الإسبانية لوسيا فيالون إلى نفس الهدف تماماً ونفت علاقتها بالدون.

وصرحت فيالون البالغة من العمر 26 عاماً أن علاقتها بالنجم البرتغالي خلال حفل توزيع جوائز ”الفيفا“ لأفضل لاعب في 2014 في سويسرا شهر يناير/ كانون الثاني الماضي كانت ”مهنية بحتة“، بينما ذهبت فانيسا إلى أبعد من ذلك ونفت تماماً لقائها برونالدو ولو حتى على سبيل المصادفة.

وكانت تقارير صحفية قد ربطت فيالون برونالدو بعدما كتبت تغريدة تهنئه فيها بفوزه بجائزة الكرة الذهبية لأحسن لاعب في 2014، بينما انتشرت شائعات قبل يومين عن أن فانيسا هي الصديقة الجديدة للدون عقب انفصاله عن صديقته إيرينا شايك قبل نحو شهرين.

وقالت فيالون على هامش انطلاق موسم سباقات فورمولا1: ”أنا معجبة به (رونالدو) بشكل كبير كلاعب كرة قدم وكشخص، لكن علاقتي به كانت مهنية تماماً، وقد رفضت الحديث في هذا الأمر من قبل حتى لا أزيد الشائعات التي ليس لها أي أساس من الصحة“.

فانيسا تصدم رونالدو

بعد تصريحات فيالون بساعات، كتبت فانيسا تغريدة عبر حسابها الرسمي على موقع تويتر قالت فيها : ”لم يسعفني الحظ برؤية اللاعب المتوج بالكرة الذهبية العام الماضي“.

تصريح فانيسا جاء صادماً بعدما تردد على نطاق واسع ارتباطها بالنجم البرتغالي، لكن الأخير لم يصرح بنفي أو تأكيد هذه العلاقة لتخرج المكسيكية الحسناء لتعلن ذلك على الملأ.

وانفصل رونالدو (30 عاماً) عن إيرينا شايك في يناير/ كانون الثاني، بعد علاقة استمرت لـ 5 سنوات وقال حينها: ”بعد علاقة 5 سنوات، علاقتي مع إيرينا شايك وصلت نهايتها“.

وأضاف الدون: ”نعتقد أنه من الأفضل لكلينا اتخاذ هذه الخطوة الآن، أتمنى لإيرينا السعادة“.

وتأثر مستوى رونالدو الكروي كثيراً بعد انفصاله عن شايك، كما أنه تعرض لبطاقة حمراء في المباراة ضد قرطبة، بعد أن فقد البرتغالي أعصابه بشكل غريب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com