رياضة

توني كروس: كان من الخطأ منح قطر حق تنظيم كأس العالم 2022
تاريخ النشر: 31 مارس 2021 12:32 GMT
تاريخ التحديث: 31 مارس 2021 14:55 GMT

توني كروس: كان من الخطأ منح قطر حق تنظيم كأس العالم 2022

وجه النجم الألماني توني كروس، لاعب ريال مدريد، انتقادات حادة بسبب منح قطر حق استضافة كأس العالم 2022، واصفا الأمر بأنه كان خطأ. وقال كروس عبر "بودكاست" الذي

+A -A
المصدر: فريق التحرير - إرم نيوز

وجه النجم الألماني توني كروس، لاعب ريال مدريد، انتقادات حادة بسبب منح قطر حق استضافة كأس العالم 2022، واصفا الأمر بأنه كان خطأ.

وقال كروس عبر ”بودكاست“ الذي يديره مع شقيقه فيليكس: إن العمال المهاجرين في قطر يواجهون ظروفا صعبة تصل إلى التعرض “ لشكل معين من أشكال العنف ”، مقترحا أن يظهر المنتخب الألماني احتجاجات خلال كأس العالم 2022 في قطر.

ورفض كروس فكرة مقاطعة البطولة، مؤكدا أن ذلك ربما لا يغير ظروف العمل في قطر.

وتابع نجم ريال مدريد: ”أعتقد أنه من المهم تعزيز الوعي بالمشكلات، ربما يكون ذلك في فترة الاستعداد أو خلال البطولة أيضا، وذلك أملا في تحسين الأمور“.

وأكمل: ”كان من الخطأ منح حق استضافة هذه البطولة هناك، العمال في قطر يعملون بلا توقف، في درجة حرارة تصل إلى 50، ومع سوء التغذية ونقص في مياه الشرب للعمال بشكل عام، وليس في مواقع العمل الخاصة بكأس العالم فقط“.

وذكر كروس: ”ما يحدث شكل معين من أشكال العنف يخضع له العمال، السلامة في العمل غير مضمونة على الإطلاق، والرعاية الطبية غير موجودة، ”كل هذه النقاط غير مقبولة على الإطلاق.. لا يمكن أن يكون هناك رأيان في ذلك“.

وأكد نجم ريال مدريد: ”كرة القدم يمكنها ويجب عليها أن تلفت الانتباه إلى الأزمات، خاصة مع انتشارها، لكن كرة القدم أيضًا ليست مسؤولة وحدها عن جعل كل شيء أفضل في العالم“.

ولم يشارك كروس في الاحتجاجات التي نظمها لاعبو المنتخب الألماني، رفقة العديد من المنتخبات مثل هولندا والنرويج خلال مباريات التصفيات المؤهلة للبطولة، بسبب الإصابة.

وكانت صحيفة ”غارديان“ البريطانية قد ذكرت مؤخرا أن 6500 عامل من خمس دول آسيوية لقوا حتفهم في قطر منذ العام 2010.

كما أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“ أن المنتخب الألماني لن يواجه عقوبات إثر احتجاجهم في مباريات التصفيات.

وكشف فيفا في بيانه، أنه ”يؤمن بحرية التعبير، وبقوة كرة القدم للخير. فيفا لن يتخذ إجراءات تأديبية بشأن هذا الموقف“.

فيما قال متحدث باسم اللجنة العليا للمشاريع والإرث المنظمة لكأس العالم: ”تحلينا دائما بالشفافية بشأن صحة وسلامة العمال في المشروعات المرتبطة مباشرة بكأس العالم في قطر، منذ بدء أعمال التشييد والبناء في 2014 وقعت ثلاث حالات وفاة مرتبطة بالعمل و35 حالة وفاة غير مرتبطة بالعمل، وقامت اللجنة العليا بالتحقيق في كل حالة للعمل على تجنب تكرارها مستقبلا“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك