أزمة كورونا تفرض سيناريو مفاجئا على ملف كوتينيو في نادي برشلونة

أزمة كورونا تفرض سيناريو مفاجئا على...

كوتينيو تلقى عروضا جادة من بعض الأندية في الدوري الإنجليزي الممتاز.

المصدر: محمد ثروت - إرم نيوز

قالت صحيفة ”سبورت“ الإسبانية، إن مستقبل البرازيلي الدولي فيليب كوتينيو، نجم نادي برشلونة المعار حاليا إلى بايرن ميونخ الألماني، ربما يشهد تطورات غير متوقعة في الموسم المقبل.

وأشارت الصحيفة، في تقرير نشرته، اليوم الأربعاء، إلى أن الاتجاه السائد داخل برشلونة حالياً أن يكون كوتينيو ضمن تشكيلة الفريق في الموسم الجديد، بعد نهاية إعارته إلى بايرن ميونخ، وعدم رغبة النادي الألماني في تفعيل بند الشراء في عقد الإعارة والذي تصل قيمته إلى 120 مليون يورو.

وأكدت الصحيفة، المقربة من إدارة برشلونة، أن مسؤولي البلوغرانا لا يريدون التفريط في كوتينيو بمقابل زهيد، وبالتالي فإن الظروف الاقتصادية الخانقة التي تعاني منها الأندية الأوروبية، في أعقاب أزمة فيروس ”كورونا“، ستفرض واقعا جديدا على الجميع، وتضع سقفا للتعاقدات الجديدة.

وأضافت: ”يرفض مسؤولو برشلونة مبدأ إعارة كوتينيو من جديد، وسوف يكون مطلبهم الأساس هو البيع بمقابل لا يقل عن 90 مليون يورو، إلا أنهم يعلمون في الوقت ذاته أن الوضع الحالي سيكون عائقا كبيرا أمام إتمام الصفقة بهذه السعر، وبالتالي فإن الاتجاه السائد حاليا هو منح كوتينيو فرصة جديدة في صفوف برشلونة، خاصة مع وجود المدرب كيكي سيتين على رأس القيادة الفنية للعملاق الكتالوني“.

وتابعت: ”يرى كيكي سيتين أن كوتينيو لاعب مميز للغاية، ويستطيع أن يكون إضافة لا جدال فيها بالنسبة للفريق في الموسم المقبل، ومن هنا فإن قناعة سيتين باللاعب، وعدم رغبة إدارة برشلونة في بيعه بمقابل ضئيل لا يرتقي إلى قيمته الفنية، سوف يكتبان سيناريو جديدا للبرازيلي الدولي“.

وتلقى كوتينيو عروضا جادة من بعض الأندية في الدوري الإنجليزي الممتاز، البريمييرليغ، وعلى رأسها نادي تشيلسي وتوتنهام هوتسبير، إلا أن المفاوضات مع البلوز تحديدا لم تصل إلى اتفاق نهائي.

وانتقل كوتينيو إلى برشلونة في يناير 2018 مقابل 160 مليون يورو من نادي ليفربول الإنجليزي، ليصبح الصفقة الأغلى في تاريخ البلوغرانا، إلا أنه لم يقدّم أوراق اعتماده برفقة الفريق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com