أزمة الأجور تهدد صفقات ريال مدريد الجديدة – إرم نيوز‬‎

أزمة الأجور تهدد صفقات ريال مدريد الجديدة

أزمة الأجور تهدد صفقات ريال مدريد الجديدة

المصدر: نورالدين ميفراني- إرم نيوز

ارتبط فريق ريال مدريد بالتعاقد مع لاعبين جديدين، وهما البرازيلي جيسوس كارفاليو رينييه لاعب فلامينغو الشاب والذي قد يعلن عن صفقته الأسبوع القادم رسميا، والهولندي دوني فاني دي بيك نجم أياكس والذي تشير التقارير لحسم صفقته للصيف القادم.

وذكرت صحيفة ”ماركا“ أن ريال مدريد يواجه مشكلة الأجور الكثيرة في قائمة فريقه والتي تضم حاليا 34 لاعبا، وستصل إلى 36 لاعبا في حال التعاقد مع اللاعبين وهو ما يهدده بزيادة حجم الأجور في ميزانية الفريق لمعدل يفوق قوانين اللعب المالي النظيف.

وتضم لائحة ريال مدريد لهذا الموسم 26 لاعبا أغلبهم تستمر عقودهم لغاية صيف 2021 وبعضهم لغاية صيف 2026، كما يدفع ريال مدريد أجور عدة لاعبين معارين بشكل كامل أو جزئي حسب اتفاقه مع فرقهم الجديدة.

وأكدت الصحيفة أن ريال مدريد يحتاج للتخلص من أجور بعض لاعبيه حاليا، ويبقى الثنائي ماريانو دياز وإبراهيم دياز المرشحان للرحيل في فترة الانتقالات الشتوية الحالية.

ويرفض اللاعبان الرحيل رغم عدم حصولهما على دقائق أكبر من طرف المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، لكن إدارة ريال مدريد تناقش وضعيتهما وتفتح الباب أمام خروجهما في الشهر الحالي.

ويرتبط ماريانو دياز بالرحيل نحو بنفيكا وروما بينما يرتبط اسم إبراهيم دياز بالخروج معارا لفريق في الدوري الإسباني الدرجة الأولى لكسب دقائق أكثر وتجربة أكثر.

ويبقى الكولومبي جيمس رودريغيز بدوره محل شك في ريال مدريد، فاللاعب تلقى عدة عروض في الفترة الحالية لكنه لم يحسم مستقبله ويفضل بدوره الاستمرار.

وحسب الصحيفة المقربة من أسوار الفريق الملكي، فكل لاعبي الفريق الأول يرفضون الرحيل ويفضلون البقاء والقتال من أجل إقناع زيدان بمنحهم الفرصة رغم كثرة اللاعبين وصعوبة اللعب في الفريق.

ميندي وميليتاو

من جهة أخرى ركزت صحيفة ”آس“ على الثنائي الظهير الأيسر الفرنسي فيرلاند ميندي والمدافع البرازيلي إيدير ميليتاو، مؤكدة أنهما بدءا يقنعان في الفريق ويؤكدا أن الثمن الذي دفع من أجلهما مستحق.

ودفع ريال مدريد مبلغ 100 مليون يورو لضم اللاعبين، 50 مليونا لكل منهما من بورتو البرتغالي وأولمبيك ليون الفرنسي.

وأصبح الظهير الأيسر ميندي لاعبا أساسيا في الفريق على حساب البرازيلي مارسيلو، حيث شارك هذا الموسم في 1222 دقيقة مقابل 825 للبرازيلي ولعب أغلب اللقاءات المهمة وشارك أساسيا في كأس السوبر الإسباني التي توج الفريق بلقبها.

بينما أصبح ميليتاو البديل الأول للثنائي سيرجيو راموس ورافائيل فاران وشارك في 632 دقيقة مقابل 348 لناتشو المدافع الرابع والذي شارك كظهير أيسر في أغلب الدقائق التي لعبها إثر إصابة الثنائي ميندي ومارسيلو.

وستكون مواجهة إشبيلية، السبت القادم، فرصة جديدة للثنائي للعب رسميا لكون زيدان يفضل الظهير الفرنسي ميندي على مارسيلو بينما سيشارك البرازيلي ميليتاو بسبب غياب العميد سيرجيو راموس للإصابة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com