رياضة

رافائيل نادال يقود إسبانيا للتتويج بكأس ديفيز
تاريخ النشر: 24 نوفمبر 2019 20:59 GMT
تاريخ التحديث: 24 نوفمبر 2019 21:02 GMT

رافائيل نادال يقود إسبانيا للتتويج بكأس ديفيز

نادال الذي لعب لليوم الرابع على التوالي بدا مرهقًا وظهر ذلك عندما كافح شابوفالوف للحفاظ على آمال كندا.

+A -A
المصدر: رويترز

لم تواجه إسبانيا مشكلة أمام منتخب كندي شاب لتحرز لقب النسخة الأولى المعدّلة من كأس ديفيز للتنس للفرق بعد الفوز 2/0 وتحصد اللقب للمرة السادسة في تاريخها، اليوم الأحد.

وكان من الملائم أن يكون رافائيل نادال هو من يحسم اللقب بفوزه 6/3 و7/6 على دينيس شابوفالوف البالغ عمره 20 عامًا ليحقق فوزه الثامن في 8 مباريات في أسبوع منهك.

وكان اللاعب البالغ عمره 33 عامًا والذي لعب لليوم الرابع على التوالي مرهقًا وظهر ذلك عندما كافح شابوفالوف للحفاظ على آمال كندا.

وأنقذ نادال فرصة الفوز بالمجموعة الثانية خلال الشوط الفاصل قبل أن يحقق فوزه 29 على التوالي في مباريات الفردي في كأس ديفيز.

وبدأت إسبانيا بقوة أمام مدرجات ممتلئة شهدت حضور 12.500 متفرج إذ عاد روبرتو باوتيستا أجوت إلى الفريق بعد أيام من وفاة والده ليفوز على فيلكس أوجيه-ألياسيم بنتيجة 7/6 و6/2.

وتركت هذه الخسارة شابوفالوف أمام مهمة مستحيلة ضد نادال الحاصل على 19 لقبًا في البطولات الأربع الكبرى لكن اللاعب الأعسر هدد بتأجيل احتفالات إسبانيا في مجموعة ثانية متكافئة.

لكن نادال لم يترك الأمر يفلت من بين يده وقاد بلاده للقب الأول منذ 2011.

وأكمل ذلك أسبوعًا للذكرى في العاصمة الإسبانية باستضافة 18 منتخبًا في الثوب الجديد لكأس ديفيز التي انطلقت قبل 119 عامًا

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك