نيمار يطلب الإذن من ميسي لتسديد ضربة الجزاء

نيمار يطلب الإذن من ميسي لتسديد ضربة الجزاء

المصدر: إرم - من نور الدين ميفراني

أكد لويس إنريكي مدرب برشلونة أن الفوز على فياريال بثلاثة أهداف لهدف في ذهاب نصف نهائي كأس الملك نتيجة جيدة لكنها لم تضمن التأهل للنهائي لكون مباراة الإياب صعبة أيضاً ويجب تخطيها بنجاح.

وقال لويس إنريكي بعد اللقاء: ”الفوز لن يغير من تفكيرنا، يجب الهجوم والفوز في لقاء الإياب، فالثقة تقتل وأتوقع لقاء صعباً، يجب التسجيل واللعب من أجل الفوز وفي كل الأحوال سيكون لقاء صعباً“.

وأضاف مدرب برشلونة: ”لو سجلنا ضربة جزاء كانت ستكون النتيجة أفضل، حيث لم تنصفنا بشكل كبير وتبقى رغم ذلك جيدة“.

واعتبر لويس إنريكي فياريال فريقاً صعباً وقوياً ويلعب باندفاع وهو ما يصعب مهمة برشلونة في الإياب، وذكر لاعبيه باللقاء الأخير في الدوري الإسباني والذي انتهى بثلاثة أهداف لهدفين.

وعاد المدرب للحديث عن سبب عدم تسديد ليونيل ميسي لضربة الجزاء التي أهدرها نيمار: ”المسدد الأول في الفريق هو ليو والثاني هو نيمار، لكني كنت لاعباً وأعرف أن اللاعبين يتحدثون فيما بينهم أثناء المباراة وهذا شيء جيد، نيمار طلب الإذن من ميسي وسدد ضربة الجزاء، لكن ليو يبقى هو المسؤول الأول دائماً في تنفيذ ضربات الجزاء“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com