ريال مدريد يحقق فوزا صعبا على إشبيلية

الميرنغي يؤكد عمليا استعداده لمباراة القمة المرتقبة مع جاره أتلتيكو في ديربي العاصمة الإسبانية مدريد يوم السبت المقبل بالمرحلة الثانية والعشرين من المسابقة.

تغلب ريال مدريد مجددا على غياب نجمه الكبير البرتغالي كريستيانو رونالدو، وواصل انتصاراته في الدوري الإسباني لكرة القدم بفوزه الثمين 2-1 على إشبيلية الأربعاء، في المباراة المؤجلة بين الفريقين من المرحلة السادسة عشر بالمسابقة.

وأكد الريال عمليا استعداده لمباراة القمة المرتقبة مع جاره أتلتيكو في ديربي العاصمة الإسبانية مدريد يوم السبت المقبل بالمرحلة الثانية والعشرين من المسابقة.

وتأجلت هذه المباراة بين الفريقين من كانون أول/ديسمبر الماضي لمشاركة الريال في بطولة العالم للأندية بالمغرب والتي توج فيها الفريق باللقب العالمي.

ورفع الريال رصيده إلى 54 نقطة في صدارة جدول المسابقة ليوسع الفارق مع منافسه التقليدي العنيد برشلونة صاحب المركز الثاني إلى أربع نقاط ومع أتلتيكو إلى سبع نقاط قبل لقاء الديربي بين الفريقين.

وحسم الريال المباراة بشكل كبير في الشوط الأول بهدفين أحرزهما الكولومبي جيمس رودريجيز وزميله خيسي رودريجيز في الدقيقتين 12 و36 .

وفي الشوط الثاني، سجل ياجو أسباس هدف حفظ ماء الوجه لإشبيلية في الدقيقة 80 لكن هذا لم يكن كافيا لتغيير النتيجة لينتهي اللقاء بفوز الريال الذي حقق الفوز الخامس على التوالي في المباريات التي خاضها بالمسابقة.

وتجمد رصيد إشبيلية عند 42 نقطة في المركز الرابع بعدما مني بهزيمته الثانية في آخر ثلاث مباريات خاضها بالمسابقة.

ويستعيد الريال جهود نجمه البرتغالي رونالدو في لقاء أتلتيكو يوم السبت المقبل بعد انتهاء إيقافه لمباراتين بسبب طرده في مباراة قرطبة فيما سيفتقد الريال أمام أتلتيكو جهود لاعبه البرازيلي مارسيلو للإيقاف بعد حصوله على إنذار في مباراة اليوم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com