ليفربول صاحب نصيب الأسد من ديون نادي برشلونة.. تعرّف على التفاصيل – إرم نيوز‬‎

ليفربول صاحب نصيب الأسد من ديون نادي برشلونة.. تعرّف على التفاصيل

ليفربول صاحب نصيب الأسد من ديون نادي برشلونة.. تعرّف على التفاصيل

المصدر: أحمد نبيل ونورالدين ميفراني ورويترز

أشارت تقارير صحفية إسبانية إلى أن ديون نادي برشلونة حامل لقب الدوري الإسباني وصلت إلى نحو 260 مليون يورو، منها 79 مليونًا قصيرة الأجل و181 مليون يورو طويلة الأجل، أبرزها دين النادي لليفربول الإنجليزي قيمة صفقة ضم البرازيلي فيليب كوتينيو.

وذكرت صحيفة ”أس“ نقلًا عن الميزانية المالية للنادي الكتالوني للعام المالي 2018/2019 أن ليفربول له 27 مليون يورو في المدى القصير، و66 مليونًا على المدى الطويل ليصبح المجموع 94 مليون يورو.

ويدين برشلونة بأموال أيضًا إلى بايرن ميونخ الألماني مقابل صفقة لاعب الوسط التشيلي أروتورو فيدال (10 ملايين على المدى القصير) وإلى باير ليفركوزن (143 مليون يورو) إلى بوردو الفرنسي قيمة صفقة البرازيلي (30.3 مليون يورو منها 10 قصيرة الأجل).

وكذلك باقي قيمة صفقة آرثر (27 مليون يورو منها 7 قصيرة الأجل)، فضلًا عن ديون أخرى باقي صفقات العديد من اللاعبين.

ديون لصالح برشلونة

في المقابل يملك برشلونة ديونًا لدى العديد من الأندية مجموعها 75 مليون يورو لدى أندية إيفرتون وبروسيا دورتموند وفالنسيا، تتوزع كالتالي: باقي صفقة ياري مينا إلى إيفرتون (9.75 مليون يورو) ولوكاس ديني (6.683 مليون) وآندريه غوميز (9.56 مليون). مدين لبروسيا دورتموند أيضًا قيمة انتقال المهاجم باكو ألكاسير (11 مليونًا) وفالنسيا 13.85 مليون قيمة صفقة الحارس الهولندي ياسبر سيلسين.

وأنفق برشلونة 120 مليون يورو للتعاقد مع الفرنسي أنطوان غريزمان من أتلتيكو مدريد ونحو 75 مليون يورو لضم فرينكي دي يونغ من أياكس أمستردام الهولندي.

وحقق برشلونة أرقامًا قياسية في ميزانية الموسم الماضي حيث بلغت إيراداته 990 مليون يورو، ويأمل في تجاوز هذا الرقم الموسم الحالي بإيرادات تبلغ 1،047 مليار يورو، كما يحاول النادي الكتالوني ضبط مصاريفه ليتجنب تجاوز قوانين اللعب المالي النظيف.

وأعلن برشلونة في تقريره السنوي أنه دفع 92 مليون يورو (101 مليون دولار) في صورة مكافآت جماعية للاعبين عقب الفوز بلقبي دوري الدرجة الأولى الإسباني وكأس السوبر المحلية لكرة القدم في الموسم الماضي.

وهذا المبلغ أقل بمليوني يورو من مكافآت عام 2018 وأكثر بـ 3 ملايين يورو من مكافآت التتويج بالثلاثية في 2015، وكشف التقرير أن النادي أنفق إجمالي 541 مليون يورو على تجهيزات كل الفرق الرياضية منها 311.9 مليون يورو خصصت للاعبي ومدربي الفريق الأول.

وفاز برشلونة بلقبي دوري الدرجة الأولى والسوبر المحلي في الموسم الماضي لكنه خسر في نهائي كأس الملك أمام فالنسيا وخرج أمام ليفربول من نصف النهائي في دوري أبطال أوروبا.

ودفع برشلونة للاعبيه 89 مليون يورو بموسم 2014/2015 عندما فاز بالدوري المحلي وكأس الملك ودوري الأبطال.

وأنفق 94 مليون يورو بموسم 2017/2018 عندما فاز بلقبي الدوري والكأس المحليين.

وارتقى برشلونة للمركز الثاني في الدوري الإسباني بعدما أحرز قائده ليونيل ميسي هدفه الأول هذا الموسم ليقود الفريق للفوز برباعية نظيفة على إشبيلية أمس الأحد والتقدم إلى المركز الثاني خلف ريال مدريد، لكنه أنهى المباراة بـ9 لاعبين بعد طرد عثمان ديمبلي ورونالد أراخو في مباراته الأولى.

وارتقى برشلونة بفضل هذا الفوز للمركز الثاني متقدمًا على أتلتيكو مدريد برصيد 16 نقطة ويتأخر بفارق نقطتين عن ريال مدريد الذي سيستقبله خلال 3 أسابيع على ملعب كامب نو معقل برشلونة في الكلاسيكو.

ويحتل أتلتيكو مدريد المركز الثالث برصيد 15 نقطة عقب تعادله دون أهداف على ملعب ريال بلد الوليد.

أزمة مباراة إيبار
وأشارت ”صحيفة ”ماركا“ إلى أن برشلونة ربما يواجه أزمة كبيرة بعد إيقاف جيرارد بيكيه عن مباراة إيبار، لأن زميله المدافع رونالد أراخو تعرض لبطاقة حمراء في الدقيقة 87، كما أن مشاركة المدافعين الآخرين توديبو وصامويل أومتيتي أمام إيبار ستكون موضع شك كبير، لأنهما يعانيان من الإصابة.

وأصبح عثمان ديمبلي مهددًا بالغياب عن الكلاسيكو بعد طرده أمام إشبيلية.

وتلقى الدولي الفرنسي البطاقة الحمراء بعد طرد زميله المدافع الشاب رونالد أراخو، حيث اقترب من الحكم وتلفظ بكلمات أدت لطرده، وأظهرت الكاميرات قوله للحكم ”أنت سيىء، سيئ جدًا“.

تهديد ديمبلي
وبحسب صحيفة ”سبورت“، فإن حكم اللقاء ماتيو لاهوز دوّن في ملاحظاته أن الجناح الفرنسي قال له: ”أنت سيئ.. أنت سيئ جدًا“، كما قام بحركات بيده على مقربة منه.

وبحسب المادة 117 من قانون العقوبات للاتحاد الإسباني فإن توجيه كلمات وحركات للحكم يعاقب عليه من مباراتين إلى 3 مباريات، وهو ما يعني أن الجناح الفرنسي لن يغيب فقط أمام إيبار المقبل، بل يمتد غيابه للكلاسيكو أمام ريال مدريد.

من جهة أخرى، ذكرت صحيفة ”سبورت“ أن الحكم ماتيو لاهوز استفز أيضًا المهاجم الأوروغوياني لويس سواريز خلال المباراة، حيث قال له: ”لا تخدعني“، لكن مهاجم برشلونة لم يرد على الحكم وتجنب الحصول على بطاقة صفراء ثانية كادت تؤدي إلى طرده.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com