ليونيل ميسي يتحدث عن فرصه في التتويج بالكرة الذهبية وموعد عودته من الإصابة

ليونيل ميسي يتحدث عن فرصه في التتويج بالكرة الذهبية وموعد عودته من الإصابة

المصدر: فريق التحرير

قال النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، مهاجم نادي برشلونة الإسباني، إن ناديه قدّم موسمًا رائعًا، لكن ليفربول أفسد الموسم بالفوز 4/0 على النادي الكتالوني في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

وقال ميسي في حوار لصحيفة ”سبورت“: ”في الواقع، لم يكن عامًا عظيمًا بسبب الطريقة التي انتهى بها، لكننا قدّمنا موسمًا رائعًا حتى آخر مباراتين، بعد ذلك جاء ليفربول، وأقصانا من دوري الأبطال، في وقت كنا فيه جيدين جدًا، لنخسر كل شيء، ويظهر موسمنا وكأنه سيئ“.

وتغلب برشلونة 3/0 على ليفربول على ملعب كامب نو، لكن الريدز فاز 4/0 في الإياب على ملعب أنفيلد، ليصعد إلى المباراة النهائية، قبل أن يحرز اللقب بالفوز 2/0 على توتنهام.

وأضاف ميسي ”بعد ذلك لعبنا نهائي الكأس أمام فالنسيا، وكانت لدينا مشكلة، وهي كيفية نسيان ما حدث في ليفربول، وقدّمنا شوطًا ثانيًا جيدًا، لكن الأمور لم تسعفنا“.

وأوضح النجم الأرجنتيني ”كان موسمًا سيئًا من ناحية التتويج بالبطولات، لأننا لم نفز خلاله سوى بلقب الليجا، أما على المستوى الشخصي، فشعرت بحالة جيدة للغاية، رغم أنني أقول دائمًا إن ما يهمني هو الألقاب الجماعية، وفي العام الماضي لم نحقق أهدافنا“.

وأكمل ”مر وقت طويل منذ أن فزت باللقب، أنا شخصيًا أحب أن أفوز بلقب آخر، لكنني لن أوقّع على الفوز بلقب دوري الأبطال، ولا بلقب الليغا، الدرس تعلمناه، لعبة واحدة سيئة في دوري الأبطال تقصيك، درس دوري الأبطال واضح، يجب عليك في المباريات الإقصائية التسجيل خارج ملعبك، لأن البطولات التي حققناها كنا قد سجلنا فيها خارج ملعبنا في تلك الأدوار، وعند الإقصاء أمام روما وليفربول، لم نسجل خارج ملعبنا، وهذا كلفنا الخروج من البطولة“.

وتحدث ميسي عن فرصه في التتويج بجائزة الكرة الذهبية السادسة لأفضل لاعب في العالم وقال: ”لا أعرف، هذا أمر نادر الحدوث حول الكرة الذهبية، فلم يعد معروفًا من هو الأقرب“.

وأردف ”نظرت مؤخرًا على أرقامي مع الفريق، وهي ليست سيئة، لكن تم إعطاء دوري أبطال أوروبا أهمية كبيرة مؤخرًا، في أحيان أخرى يحدث ذلك مع كأس العالم، وهي بطولة تُمنح أحيانًا أهمية كبيرة وأحيانًا لا يتم ذلك“.

وواصل ميسي ”لا أدري، الحقيقة هي أنه لا توجد أسس محددة للاعب لمعرفة الفائز بالجائزة، فلا أشعر أنني الأقرب أو لا، قلت بالفعل إن الجوائز الفردية ليست أولوية“.

وطمأن ميسي جماهير برشلونة بشأن إصابته، وقال: ”أشعر بتحسن، الحقيقة أن الوضع كان سيئًا جدًا، لأن الإصابة التي لحقت بي في التدريب الأول كانت بسيطة للغاية، وعندما اعتقدت أنني بخير، شاركت في إحدى الجلسات التدريبية قبل مباراة ريال بيتيس، فازداد الوضع سوءًا“.

وأكد: ”لن أغامر مجددًا، سأعود عندما أتأكد أنني تخلصت تمامًا من الإصابة، لأن تكرارها سيؤدي لغيابي فترة طويلة للغاية“.

وغاب ميسي عن أول 3 مباريات لبرشلونة في الدوري الإسباني بسبب الإصابة.

وأكمل ميسي ”أتدرب منفردًا حتى الآن، لا يوجد تاريخ محدد للعودة، لكنني سأعود عندما أكون جاهزًا 100%“.

وواصل ”من المؤكد عدم تواجدي في مباراة فالنسيا، وسنرى ما إذا كنت سأعود ضد بروسيا دورتموند أو غرناطة.. ليس لدي تاريخ محدد“.

وعنه تجديد عقده مع برشلونة قال ميسي: ”الشرط في العقد والمال لا يعنيان شيئًا بالنسبة لي، الشيء الأكثر أهمية هو أن هناك مشروعًا رابحًا، وهذا واضح. في الوقت الحالي، لا توجد محادثات لتجديد عقدي، لأن هذه المفاوضات يجريها والدي، ولم يخبرني بأي شيء. لم نتحدث عن ذلك بعد“.

وتحدث ميسي عن المنافسة على لقب دوري أبطال أوروبا الموسم الحالي وقال: ”أتلتيكو مدريد من حيث المبدأ هو الأكثر تسلحًا، عزز فريقه بشكل جيد جدًا، أصبح فريقًا متوازنًا للغاية، وريال مدريد أيضًا قام بتعزيزات جيدة، وقّع مع إدين هازارد. يوفنتوس ومانشستر سيتي، الشعور هو أن الجميع أقوياء، وأن كل شيء سيكون متقاربًا في المنافسة، لا أعرف إذا كان هذا الموسم أفضل من الموسم الماضي، لقد وصل لاعبون مهمون، ستوضح السنوات القادمة كيف نحن، وكيف قوتنا“.

وعن المهاجم الفرنسي أنطوان غريزمان القادم من أتلتيكو مدريد قال ميسي: ”أعرفه قليلًا جدًا، لم نكن معًا تقريبًا، أنا أُصبت، وتدربت على انفراد، بعيدًا عن المجموعة، ثم ذهب مع الفريق في جولة الصيف، كنا معًا قليلًا، سيكون لدينا الفرصة لتبادل أشياء كثيرة سويًا“.

ورد ميسي على اتهامه بالتسلط في غرف ملابس برشلونة وقال ”أنا معتاد على ذلك، ليست هذه هي المرة الأولى التي أسمع فيها هذه الكلمات، حتى في المنتخب الوطني، ولكن أنا أكثر من أثبت عكس ذلك. يقولون إنني أضع اللاعبين والمدربين، هذا شيء طبيعي يحدث لي، لا أعطيه أهمية، أنا لا أتدخل في هذه الأمور، أنا لا أعطي الأوامر، أنا مجرد لاعب في الفريق مثل أي زميل آخر، كل ما أريده هو الفوز، والحفاظ على الألقاب، والفوز بلقب آخر في دوري الأبطال، لذلك أحب أن يأتي أفضل اللاعبين لغرفة الملابس، أنا فقط ألعب كرة قدم“.

وعلّق ميسي على كلمات كريستيانو رونالدو هداف يوفنتوس، خلال حفل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ”يويفا“، بشأن المنافسة بين اللاعبين على مدار 15 عامًا، وعدم اجتماعهما على طاولة عشاء واحدة.

وقال ميسي: ”قلت دائمًا إنني لست على خلاف معه، لسنا أصدقاء لأننا لم نلعب في فريق واحد، دائمًا كنا نتقابل في المهرجانات أو الجوائز، لكن في الحفل الأخير تحدثنا كثيرًا وكنا أقرب“.

وأوضح ميسي ”لا أدري إن كان هناك عشاء أم لا، لأني لا أعلم ما إذا كنا نملك فرصة للمقابلة، لا نعيش في بلدٍ واحدٍ وكلٍ منا لديه التزاماته، لكن إذا كان لابد منه، فلا توجد مشكلة“.

وعلّق ميسي على كلمات كريستيانو رونالدو هداف يوفنتوس، خلال حفل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ”يويفا“، بشأن المنافسة بين اللاعبين على مدار 15 عامًا، وعدم اجتماعهما على طاولة عشاء واحدة.

وقال ميسي: ”قلت دائمًا إنني لست على خلاف معه، لسنا أصدقاء لأننا لم نلعب في فريق واحد، دائمًا كنا نتقابل في المهرجانات أو الجوائز، لكن في الحفل الأخير تحدثنا كثيرًا وكنا أقرب“.

وأوضح ميسي ”لا أدري إن كان هناك عشاء أم لا، لأني لا أعلم ما إذا كنا نملك فرصة للمقابلة، لا نعيش في بلدٍ واحدٍ وكلٍ منا لديه التزاماته، لكن إذا كان لابد منه، فلا توجد مشكلة“.

وأكد ميسي أن نجليه تياغو وماتيو يعانيان بعد تحقيق برشلونة لأي نتيجة سلبية، وخاصة تياغو، وقال: ”ماتيو أيضًا غضب مما قلته حول أنه يشجع فريق آخر وليس برشلونة، حتى عندما قالوا إنه احتفل بهدف لريال بيتيس، كانت كذبة، فالكرة كانت لعبة لبرشلونة وجاءت في الشبكة الخلفية، وكان يعتقد أنها هدفًا“.

وواصل ”عندما شاهد مقطع الفيديو اشتكى أيضًا، قائلًا إنه لم يكن من مشجعي ريال بيتيس، ولكن لبرشلونة“.