الحرب بين رابطة الليغا والاتحاد الإسباني لكرة القدم تصل إلى المنتخب الإسباني

الحرب بين رابطة الليغا والاتحاد الإسباني لكرة القدم تصل إلى المنتخب الإسباني

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

وصلت الحرب بين خافيير تيباس، رئيس رابطة الدوري الإسباني، ولويس روبياليس، رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم، إلى المنتخب الإسباني، بعدما اشتكى روبيرتو مورينو، مدرب المنتخب الأول، من توقف رابطة الليغا عن مده بمعلومات تخص اللاعبين والأندية.

وكان مدرب المنتخب الإسباني ضيفًا على إذاعة “ كادينا سير“ وقال : “ لن أتحدث عن الجانب الإداري في الاتحاد كما يفعل روبياليس نفس الشيء في الجانب الرياضي، لكن ما يهمني هو ما يؤثر علي كمدرب، كان هناك شيء مهم يعتبر موردًا أساسيًا من الليغا، برنامج “ Media Coach“، شاركت في تطويره وكانوا يمنحونه لنا مجانًا وهذه السنة لا نملكه ”.

وأضاف روبيرتو مورينو :“ أخدنا سابًقا هذه الخدمة التي تمنحنا فرصة الدخول لكل شيء تقني ، لكل الكاميرات التي في الملاعب تمكنت من مشاهدة كل الملاعب وبالتالي تجنبت أن أزور كل الملاعب ، حين تحدثت معهم أخبروني أنهم لن يتمكنوا من منحنا هذه الخدمة ، لا أعرف لماذا ؟ لكن المنتخب يهم الجميع ولا أتصور أن أحدًا في إسبانيا لا يتمنى أن يكون المنتخب بخير ، حاليًا المدرب وطاقمه محدودون في عملهم.“

وأكد مدرب المنتخب الإسباني خلال الحوار أنه لن يحاول إقناع جيرارد بيكيه مدافع برشلونة بالعودة، وأن القرار بيد المدافع.

وتسببت أمور عديدة في توتر علاقة رابطة الليغا بالاتحاد الإسباني بينها نظام وموعد بطولتي السوبر وكأس الملك، ومواعيد مباريات الدوري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com