مباراة ريال مدريد وسلتا فيغو.. الثورة الوهمية تخيم على النادي الملكي وتثير الشكوك حول زيدان

مباراة ريال مدريد وسلتا فيغو.. الثورة الوهمية تخيم على النادي الملكي وتثير الشكوك حول زيدان

المصدر: محمد ثروت - إرم نيوز

يفتتح نادي ريال مدريد مشواره في الدوري الإسباني، غدًا السبت، بمواجهة خارج الديار أمام سلتا فيغو، على ملعب ”بالايدوس“.

وسيكون ريال مدريد مطالبًا بتعويض جماهيره عن النتائج الكارثية التي حققها الفريق الموسم الماضي، بعد أن أنهى الدوري في المركز الثالث، وخرج من كأس إسبانيا أمام برشلونة من الدور نصف النهائي، وودّع دوري أبطال أوروبا أمام أياكس أمستردام الهولندي من دور الـ16؛ بعد فضيحة مدوية على ملعب ”سانتياغو برنابيو“، بالخسارة 1-4.

ورصدت صحيفة ”ماركا“ الإسبانية أجواء القلق في معسكر ريال مدريد قبل بداية الموسم، نتيجة للظروف التي مرّ بها الفريق في سوق الانتقالات الصيفية، وكذلك نتائجه وعروضه المخيبة للآمال في فترة الإعداد للموسم الجديد، والتي كان أبرزها السقوط المهين أمام أتلتيكو مدريد 3-7.

وقالت الصحيفة المدريدية إن الثورة، التي وعد بها الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد، عندما عاد لتولي المهمة مرة أخرى نهاية الموسم الماضي، أصبحت ”وهمية“، ولا وجود لها على أرض الواقع، مما أثار حالة من القلق الشديد في أرجاء النادي الملكي، من احتمالية قائمة لتكرار سيناريو الموسم الماضي.

وأضافت بقولها، في تقرير نشرته اليوم الجمعة، أن سوق الانتقالات، بالنسبة لريال مدريد كان مخيبًا للآمال رغم إنفاق أكثر من 300 مليون يورو، باستثناء صفقة البلجيكي إدين هازارد، نجم تشيلسي الإنجليزي السابق.

ومضت تقول: ”زيدان يعلم جيدًا أنه سيكون تحت ضغط شديد مع بداية الموسم الجديد، في ظل الشكوك المحيطة بالمدرب الفرنسي حاليًا، خاصة أن الجميع يترقب مستوى ريال مدريد، وما إذا كانت المباريات الودية التي سبقت الموسم انعكاسًا للمستوى الحقيقي المقبل، أم أنها انتكاسة وقتية فقط في ظل تجارب التشكيل وعدم اكتمال لياقة بعض اللاعبين“.

وأكدت أن مواجهة سلتا فيغو، رغم أنها ليست أمام منافس من العيار الثقيل، بالنسبة لريال مدريد، إلا أنها ستكون مؤثرة للغاية على انطلاقة الميرينغي في الليغا، التي يعتبرها زيدان هدفه الأول هذا الموسم.