نادي برشلونة لا يهتم بتهديد أتلتيكو مدريد ويقدم غريزمان الجمعة المقبل

نادي برشلونة لا يهتم بتهديد أتلتيكو مدريد ويقدم غريزمان الجمعة المقبل

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

يخطط برشلونة بطل الدوري الإسباني لتقديم مهاجمه الجديد أنطوان غريزمان، يوم الجمعة المقبل، رغم الخلافات المعلنة مع ناديه أتلتيكو مدريد.

وشن أتلتيكو مدريد هجومًا لاذعًا ضد غريزمان وبرشلونة، في بيان رسمي، واستدعى المهاجم الفرنسي للانضمام إلى تدريبات الفريق استعدادًا للموسم الجديد، رغم إعلان اللاعب قبل شهرين رحيله عن النادي الذي اتهم المهاجم الفرنسي بعدم احترامه بمفاوضاته مع برشلونة.

لكن صحيفة ”أس“ الإسبانية، ذكرت يوم السبت، أن ذلك لم يغير من خطط برشلونة الذي ينوي تقديم غريزمان لوسائل الإعلام، يوم الجمعة المقبل، كلاعب جديد بصفوف النادي الكتالوني.

وأضافت الصحيفة أن الشيء الوحيد الذي حدث رسميًا فيما يتعلق بـ ”قضية أنطوان غريزمان“، هو أن المهاجم الفرنسي أعلن علنًا أنه سيترك أتلتيكو هذا الصيف، وأن كلًا من برشلونة وأتلتيكو التقيا الخميس الماضي في مدريد، في اجتماع بين أوسكار غراو الرئيس التنفيذي لبرشلونة ونظيره في أتلتيكو ميغيل أنخيل جيل مارين.

أما بخصوص بيان أتلتيكو مدريد واستدعائه للاعب، فإن هذا لن يحدث؛ نظرًا لأن غريزمان لم ينه بعد فترة إجازته البالغة شهرًا، وفقًا لاتحاد لاعبي الليغا، حيث خاض المهاجم الدولي مباراة مع منتخب فرنسا ضد أندورا في 11 يونيو الماضي، في تصفيات يورو 2020، وسيكمل يوم الأحد 26 يومًا من الراحة فقط.

وأضافت الصحيفة، أن بيان أتلتيكو مدريد لم يغير شيئًا في خريطة طريق برشلونة لضم اللاعب، حيث يعتزم النادي الإعلان عن تعاقده مع الدولي الفرنسي، يوم الأربعاء المقبل، وقبلها بيوم واحد يعتزم النادي تقديم حارس مرمى البرازيل نيتو القادم من فالنسيا.

وسيكون تقديم غريزمان لوسائل الإعلام، يوم الجمعة المقبل، وسيكون التقديم مثلما حدث مع الهولندي فرينكي دي يونغ، حيث سيفتح كامب نو أبوابه للجماهير لاستقبال غريزمان الذي من المتوقع أن ينضم للتدريب يوم 15 يوليو/تموز الحالي مع زملائه الجدد في الفريق.

ومن بين أبرز أولويات النادي الكتالوني، التعاقد مع غريزمان قبل 20 يوليو/تموز الحالي، حيث يتم تقديم اللاعب الفرنسي كواحد من بين الوجوه الترويجية للنادي خلال جولته الآسيوية، إلى جوار دي يونغ وجيرارد بيكيه، بعد تأكد غياب ليونيل ميسي ولويس سواريز؛ لمشاركتهما في كوبا أمريكا.