فالفيردي يتحدث عن خسارة كأس ملك إسبانيا وإمكانية رحيله عن تدريب نادي برشلونة

فالفيردي يتحدث عن خسارة كأس ملك إسبانيا وإمكانية رحيله عن تدريب نادي برشلونة

المصدر: رويترز

يثق إرنستو فالفيردي، مدرب برشلونة، في أنه يستطيع استكمال مهمته مع بطل الدوري الإسباني رغم الخسارة 2-1 في نهائي كأس الملك أمام فالنسيا، اليوم السبت، ليستكمل النهاية الحزينة للموسم.

وبعد الخسارة 4-صفر أمام ليفربول في إياب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا والخروج من المسابقة القارية كان برشلونة يبحث عن التعويض وحصد لقب الكأس للموسم الخامس على التوالي لكن جاءت الهزيمة أمام فالنسيا لتثير المزيد من الشكوك حول مستقبل فالفيردي.

وقال فالفيردي ”لدي مشاعر جيدة (للبقاء)، أعرف أن الخسارة في هذا النادي صعبة للمدرب بسبب وجود مثل هذه المسؤولية وأحيانا يرتكب المرء الأخطاء لكن يجب مواجهة ذلك وأنا هنا من أجل ذلك“.

وأضاف للصحفيين: ”منذ شهر واحد احتفلنا بلقب الدوري الإسباني وكنا نفكر في حصد الثلاثية لكن لم نتمكن من استكمال هذه المسيرة في اللحظة الحاسمة“.

وكان برشلونة يأمل في تحقيق ثلاثية من الألقاب، كما فعل في 2009 و2015، لكن بعد إهدار الفوز 3-صفر ذهابا على ليفربول كان لقب الكأس يمثل فرصة لتحقيق الثنائية المحلية للمرة التاسعة في تاريخ النادي.

وقال فالفيردي: ”نحن لم نخسر بسبب التأثر بالحديث عن الثلاثية. أنت دائما تعمل من أجل تحقيق ما يريده النادي وهو الفوز بالألقاب“.

وكانت ثنائية كيفن غاميرو ورودريغو مورينو في الشوط الأول كافية لفوز فالنسيا والاحتفال بشكل رائع بمرور مئة سنة على تأسيسه وإحراز أول لقب كبير منذ 2008 رغم أن ميسي قلص الفارق في الشوط الثاني وأعاد الأمل لناديه قرب النهاية.

وأبدى جوسيب ماريا بارتوميو، رئيس برشلونة، دعمه لاستمرار فالفيردي واستكمال العام الأخير في تعاقده مع النادي.

وقال بارتوميو: ”فالفيردي يرتبط بتعاقد وهو مدربنا. هذه الهزيمة ليست بسبب المدرب.

”صنعنا الكثير من الفرص لكن الكرة لم تدخل. في بعض الأحيان تسدد الكثير من الكرات لكن في النهاية الأهداف هي التي تحتسب“.

وأضاف: ”لن أقول إن موسمنا كان فاشلا لكنه ليس مثاليا أيضا. كل عام نحاول أن نحقق مسيرة تجعلنا نملك أكبر فرصة للفوز بكل شيء وفي النهاية خسرنا مباراتين، في أنفيلد وهنا، وفقدنا فرصة حصد لقبين“.