شكوك حول ديمبلي في برشلونة.. وتألق لافت لشباب ريال مدريد

شكوك حول ديمبلي في برشلونة.. وتألق لافت لشباب ريال مدريد

المصدر: رويترز

خسر برشلونة بطل دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم 2-صفر أمام سيلتا فيجو بينما حقق خيتافي انتصارًا مهمًا بنفس النتيجة على جيرونا، في ظل مساعيه لضمان اللعب في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وفيما يلي أبرز خمس نقاط من الجولة 36 من دوري الدرجة الأولى الإسباني.

*الشكوك تحيط بمشاركة ديمبلي

أجرى إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة 11 تغييرًا على تشكيلة الفريق الذي فاز على ليفربول 3-صفر في ذهاب الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا، لكن الفريق تعرض لضربة جديدة على صعيد الإصابات مع الخسارة أمام سيلتا فيجو، يوم السبت الماضي.

وخرج عثمان ديمبلي مصابًا في عضلات الفخذ الخلفية في وقت مبكر من اللقاء، وسيغيب الجناح الفرنسي عن لقاء الإياب أمام ليفربول، غدًا الثلاثاء، كما تحيط به الشكوك لخوض نهائي كأس الملك والنهائي المحتمل لدوري أبطال أوروبا.

ولا يوجد شك في موهبة اللاعب البالغ من العمر 21 عامًا، لكن مبعث القلق هو إصاباته المستمرة.

وذكرت صحيفة دياريو سبورت التي تتخذ من برشلونة مقرًا لها: ”إذا ما حدث هذا لمرة واحدة فإنه يرجع لسوء الحظ. ولو حدث لمرتين، فسيكون هذا بسبب سوء الحظ بالتأكيد. لكن أن يحدث هذا أربع مرات في تلك الفترة القصيرة، فإن هذا يعني أن هناك سببًا فعليًا لم يتمكن برشلونة من الوصول إليه“.

*العناصر الشابة لريال مدريد

تمثل المباريات القليلة المتبقية من الموسم فرصة لزين الدين زيدان مدرب ريال مدريد لتقييم تشكيلته والتخطيط للموسم المقبل.

ومنح ماريانو دياز وبراهيم دياز المدرب الفرنسي بعض الأمور للتفكير فيها خلال الفوز على فياريال أمس الأحد.

وسجل الأول هدفين وأكد أنه يود البقاء في النادي الموسم المقبل.

وقال ماريانو: ”لن أتنبأ بالمستقبل لكنني أريد البقاء. أنا في غاية السعادة ودعونا نرى ما سيحدث فيما هو قادم“.

وكان براهيم متفائلًا أيضًا وكذلك الحال بالنسبة لفينيسيوس جونيور الذي عاد من الإصابة عقب شهرين من الغياب.

ويمكن أن يشكل الثلاثة البراعم الخضراء التي نمت بين أنقاض موسم كارثي لبطل أوروبا.

* هبوط فريقين ويتبقى الثالث

تمضي معركة الإفلات من الهبوط قدمًا رغم هبوط فريقين بالفعل لدوري الدرجة الثانية.

وهبط رايو فايكانو، أمس الأحد، عقب فوز ريال بلد الوليد على أتلتيك بيلباو 1-صفر وأعقبه ويسكا سريعًا بعد أن تعرض لهزيمة مذلة على أرضه أمام بلنسية 6-2.

ومع تبقي جولتين على النهاية، لا تزال هناك خمسة فرق تصارع لتجنب الهبوط مع رايو فايكانو وويسكا، رغم أن سيلتا فيجو وفياريال وليفانتي تألقوا في الأسابيع الأخيرة وبات بوسعهم تجنب الهبوط.

وتراجع جيرونا نحو منطقة الهبوط أمس الأحد عقب فوز بلد الوليد وخسارته، ويبدو أن فريق المدرب أوسيبيو ساكريستان الأقرب لهذا المصير.

* خيتافي يقترب من اللعب في دوري الأبطال

حقق خيتافي المتألق تحت قيادة المدرب خوسيه بوردالاس انتصارًا جديدًا مطلع هذا الأسبوع وبات يبتعد الآن بفارق أربع نقاط عن ضمان التأهل لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وكان الفريق الصغير القادم من مدريد، الذي يمتلك ثالث أقل نسبة للحضور الجماهيري في دوري الدرجة الأولى الإسباني، يلعب في دوري الدرجة الثانية قبل ثلاثة مواسم وظل مبتعدًا بمسافة عن بلنسية وإشبيلية.

وقال بوردالاس عقب سماعه بأن فريقه ضمن على الأقل اللعب في الدوري الأوروبي: ”لم يكن يدور بفكر أحد أن خيتافي سيقاتل من أجل اللعب في أوروبا.

”يجب أن نستمتع بهذا على الرغم من أن أمامنا مباراتين على النهاية“.

*تواصل مسلسل تراجع بيتيس

وعلى الرغم من أنه لا توجد مخاوف بشأن الهبوط لدى ريال بيتيس، فإن الفريق فاز بمباراة واحدة من بين آخر تسع خاضها في الدوري الإسباني، ما دفع الجماهير للمطالبة بشدة بإقالة المدرب كيكي سيتين.

وكان اسم سيتين طرح لتولي تدريب برشلونة قبل توقيع إرنستو فالفيردي على عقد جديد، لكن هذا حدث عندما كان بيتيس يحلق عاليًا أثناء منافسته على مكان ضمن الأربعة الأوائل قبل أن يتراجع إلى المركز 13.

وتابع يولن لوبتيجي، المدرب السابق لمنتخب إسبانيا وريال مدريد، المباراة في إيبوروا حيث فاز إيبار على بيتيس 1-صفر، أمس الأحد. وتشير بعض التكهنات إلى أن لوبتيجي هو المرشح ليحل بديلًا لسيتين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com