فيليب كوتينيو يدافع عن نفسه ويشيد بمواطنه نيمار

فيليب كوتينيو يدافع عن نفسه ويشيد بمواطنه نيمار

المصدر: فريق التحرير

دافع النجم البرازيلي فيليب كوتينيو، لاعب نادي برشلونة الإسباني، عن نفسه، كما أشاد بمواطنه نيمار، زميله في منتخب البرازيل.

ونقلت صحيفة ”موندو ديبورتيفو“ الكتالونية عن كوتينيو قوله: ”من دواعي سروري اللعب مع نيمار، إنه لاعب كبير.. لعبت بجواره مع المنتخب البرازيلي، لكن حتى الآن، لم تتح الفرصة لمرافقته في نادٍ واحد“.

وعن المقارنة بين اللعب مع برشلونة والبرازيل، قال كوتينيو: ”إنهما متشابهان ويواجهان انتقادات شديدة، لكني لا أركز على ذلك“.

وتابع ”عندما تلعب مباراة جيدة، فإنهم يتحدثون عنك جيدًا.. لكن الحقيقة أنني عندما أقدّم مباراة جيدة، لا أصبح وقتها عظيمًا، وعندما ألعب بشكل غير جيد، فأنا لست الأسوأ في العالم أيضًا.. وهنا يجب أن أتمتع بعقلية قوية“.

وأردف لاعب ليفربول السابق ”هذا الموسم ليس الأفضل في مسيرتي، من وجهة نظري الشخصية، لكن لدي دائمًا إرادة للتعلم والتطور، وأرى كل مباراة بمثابة فرصة، ولا أفكر سوى في المواجهة التالية“.

وسجل كوتينيو، البالغ من العمر 26 عامًا، مع برشلونة 11 هدفًا وصنع 5 في 47 مباراة الموسم الحالي، علمًا أنه سجل 8 أهداف وصنع 6 في 22 مباراة في أول مواسمه مع النادي الكتالوني.

وعن عدم تأقلمه مع برشلونة أوضح كوتينيو ”أعيش اللحظة الحالية فقط، هدفي مساعدة الفريق.. وهذا يتطلب الهدوء والعمل بعقلية جيدة“.

وواصل ”أعتقد أن الذهاب إلى أي مكان يحتاج وقتًا للتكيف، وأنا هنا منذ عام وشهر أو شهرين، إذا لم أكن مخطئًا، لكني دائمًا أسعى للتعلم“.

وعن زميله الأرجنتيني ليونيل ميسي قال كوتينيو: ”من دواعي سروري أن ألعب بجانبه في فريق واحد، وأن أشاركه غرفة الملابس، وأرى ردود فعله.. بالنسبة لي هذه متعة كبيرة“.

كما تحدث اللاعب البرازيلي عن المهاجم الأوروغواياني لويس سواريز وقال: ”إنه يمثل حالة خاصة في مسيرتي، لأني عندما وصلت إلى ليفربول، ساعدني وساعد عائلتي كثيرًا على التكيف، كما أننا عشنا معًا العديد من المواقف“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com