مباراة أتلتيكو مدريد ضد ريال مدريد.. كيف تفوق سولاري على سيميوني في ديربي العاصمة؟

مباراة أتلتيكو مدريد ضد ريال مدريد.. كيف تفوق سولاري على سيميوني في ديربي العاصمة؟

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

فرض ريال مدريد سيطرته على لقاء ديربي العاصمة الإسبانية وحقق فوزًا مهمًا على حساب مضيفه أتلتيكو بنتيجة 3-1 في الجولة الثالثة والعشرين للدوري الإسباني، مساء السبت.

وتفوق المدرب سانتياغو سولاري، المدير الفني لفريق ريال مدريد، على نظيره دييغو سيميوني، المدير الفني لفريق أتلتيكو مدريد، في صراع تكتيكي بنكهة أرجنتينية حسمه الفريق الملكي باقتدار.

وتستعرض ”إرم نيوز“ أسباب تفوق سولاري على سيميوني في ديربي مدريد:

ثغرة أرياس

استغل ريال مدريد باقتدار ثغرة الظهير الأيمن لفريق أتلتيكو، اللاعب سنتياغو أرياس الذي كان أداؤه الدفاعي ضعيفًا، وترك خلفه مساحات شاسعة أدت إلى اختراق الجبهة اليمنى أكثر من مرة، خاصة عن طريق البرازيلي فينسيوس جونيور.

وحصل جونيور على ضربة جزاء من اختراق لهذه الجبهة، كما شكل خطورة كبيرة وصنع أكثر من محاولة بخلاف فرص أضاعها في الشوط الأول، كما سجل البديل غاريث بيل من نفس الجبهة باقتدار.

وقال ياسر رضوان، ظهير أيمن منتخب مصر وهانزا روستوك الألماني، لـ“إرم نيوز“، إنه تابع أداء أرياس في المباراة وكان هناك ضعف واضح في الجانب الدفاعي في مواجهة سرعات جونيور.

وأضاف: ”أرياس لا يتحمل وحده المسؤولية، ولكن هناك سوء أداء دفاعي لأتلتيكو على غير العادة، خاصة من جانب التغطية من خوسيه خيمينيز، وأيضًا في المجهود البدني وسط الملعب“.

توهج دفاعي

قدم ريال مدريد مباراة قوية دفاعيًا من خلال التوازن الذي فرضه سولاري على الخط الخلفي، بالحد من تقدم سيرجيو راموس والقوة في الضغط والالتحامات من رافايل فاران بجانب التزام داني كارفخال، وأيضًا الظهير الأيسر الصاعد سيرجيرو ريغيلون.

ونجح سولاري في قراءة أفكار سيميوني الهجومية في الاعتماد الواضح على ثنائي الهجوم ألفارو موراتا وأنطوان غريزمان، ولم يحصل الثنائي على الفرص الكافية سوى مرات معدودة، وهو ما يعد نجاحًا مميزًا في خطة المدرب سولاري.

ذكاء سولاري

اعتمد سولاري بذكاء على التدوير بين نجومه وتوزيع مردودهم البدني، خاصة في خط الوسط، فمشاركة كاسيميرو كانت فارقة في مباراة أتلتيكو مدريد.

وظهر ذكاء سولاري من خلال توزيعه مجهود لاعبيه بدنيًا بهدوء ودون تسرع؛ وهو ما جعل ريال مدريد لا يتأثر بخوض مباراة قوية بقيمة الكلاسيكو قبل أيام من الديربي.

تألق كاسيميرو

خطف البرازيلي كاسيميرو، لاعب وسط ريال مدريد، الأضواء بمجهوده الدفاعي القوي وإفساده محاولات أتلتيكو مدريد، خاصة أن الفريق الملكي لعب بشكل متوازن بين الدفاع والهجوم.

استفاد الريال من قوة كاسيميرو الهجومية ومنح الثنائي توني كروس ولوكا مودريتش هدوءًا أكبر؛ من أجل بناء الهجمات بامتياز كما أن كاسيميرو لعب دورًا في الضغط على مناطق بناء محاولات أتلتيكو، ومنح التفوق في منطقة الوسط لفريقه باقتدار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com