أسباب رفض شكوى ليفانتي ضد نادي برشلونة‎

أسباب رفض شكوى ليفانتي ضد نادي برشلونة‎

المصدر: فريق التحرير

كشف جوسيب فيفس المتحدث الرسمي لنادي برشلونة الإسباني، أسباب رفض شكوى ليفانتي ضد النادي الكتالوني بشأن إشراك المدافع خوان تشومي برانداريز في مباراة الذهاب لدور الـ16 لبطولة كأس ملك إسبانيا.

وأعلن الاتحاد الإسباني حكمه النهائي في أزمة مباراة برشلونة وليفانتي، بعد تقدّم نادي ليفانتي بشكوى للاتحاد الإسباني لكرة القدم، لقيام برشلونة بإشراك المدافع خوان برانداريز موفيا ”تشومي“ بشكل مخالف في مباراة ذهاب ثُمن نهائي كأس ملك إسبانيا، والتي أُقيمت بين الفريقين في العاشر من يناير/كانون الثاني الجاري، رغم إيقافه بسبب تراكم البطاقات الصفراء.

وأصدرت القاضية كارمن بيريز المسؤولة عن النظر في هذه القضية، بيانًا أكدت فيه استمرار برشلونة في بطولة كأس ملك إسبانيا وعدم مخالفته للوائح القانون، إثر تقدم ليفانتي بشكوى في صباح اليوم الجمعة، ويعتمد الطعن المقدم من ليفانتي على المادة 56.3 لقانون الانضباط.

وقال ‎فيفس خلال تصريحات صحفية:“القاضي قرر وجود عيب واضح في الشكوى المقدمة، واحترام القوانين يجب أن يطبق على الجميع، وهذا يعني احترام المواعيد المحددة لتقديم الشكاوى، وهو أمر لا نقاش فيه“.

وأضاف:“القاضي لم يدخل في عمق الشكوى المقدمة من نادي ليفانتي، بسبب عدم ورودها في الموعد المحدد“.

وتابع:“لا يجب علينا أن نسأل أنفسنا إذا كنا على حق أم لا، نحن نؤمن بأننا لم نتجاوز القواعد والقوانين الموضوعة من طرف الاتحاد الإسباني، والليغا“.

وأعلن نادي ليفانتي تقديمه تظلمًا رسميًا، ضد قرار رفض الاتحاد الإسباني لكرة القدم، شكوى ليفانتي ضد برشلونة بسبب إشراك المدافع خوان تشومي برانداريز في مباراة الذهاب لدور الـ16 لبطولة كأس ملك إسبانيا.

وأكد نادي ليفانتي أنه كان من المفترض أن يقضي عقوبة إيقاف برشلونة، ولكن الاتحاد الإسباني لم يفعل ذلك.

وأكد الاتحاد الإسباني أن ”البرسا“ لم يرتكب أي مخالفة، بمشاركة تشومي الموقوف مع الرديف، وفقًا للقانون الجديد.