أتلتيكو مدريد يعود للانتصارات ويتجاوز ملقة بثلاثية

بطل إسبانيا يعوض خسارته 2-1 أمام ريال سوسييداد في المرحلة الماضية، ليرتقي إلى المركز الثاني (مؤقتا) بعدما رفع رصيده إلى 26 نقطة، بينما توقف رصيد ملقة عند 21 نقطة في المركز السادس.

عاد أتلتيكو مدريد (حامل اللقب) إلى نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المرحلة الماضية بالدوري الأسباني لكرة القدم بعدما حقق فوزا ثمينا ومستحقا 3-1 على ضيفه ملقة في المرحلة الثانية عشر من المسابقة السبت، على ملعب فيسنتي كالديرون معقل فريق العاصمة الأسبانية.

واتسمت المباراة بالقوة والإثارة على مدار شوطيها، حيث ظهر ملقة، رغم الهزيمة، بشكل قوي للغاية وكان ندا حقيقيا لأتلتيكو حيث أهدر لاعبوه أكثر من فرصة للتسجيل لولا سوء الحظ الذي لازم لاعبيه.

وانتهى الشوط الأول بتقدم أتلتيكو بهدفين نظيفين، حيث أحرز تياجو الهدف الأول لأتلتيكو في الدقيقة 12، قبل أن يضيف زميله الفرنسي انتوان جريزمان الهدف الثاني في الدقيقة 42 من متابعة لتمريرة عرضية زاحفة من الناحية اليمنى عن طريق النجم التركي أردا توران.

وتواصلت الإثارة في الشوط الثاني، بعدما أحرز روكي سانتا كروز الهدف الأول لملقة في الدقيقة 64 من متابعة لتمريرة عرضية من الناحية اليسرى.

وتضاعفت معاناة ملقة بعدما اضطر للعب بعشرة لاعبين عقب طرد لاعبه صامويل جارسيا في الدقيقة 73 لحصوله على الإنذار الثاني، قبل أن يستغل أتلتيكو النقص العددي في صفوف منافسه ويحرز الهدف الثالث عبر لاعبه دييجو جودين في الدقيقة 84 بضربة رأس.

واضطر أتلتيكو للعب بعشرة لاعبين هو الآخر بعدما تلقى لاعبه جابي فيرنانديز البطاقة الحمراء قبل النهاية بدقيقتين لحصوله على الإنذار الثاني.

وتعد هذه المباراة هي الأخيرة لأتلتيكو قبل لقائه المرتقب مع ضيفه أولمبياكوس اليوناني الأربعاء المقبل، في الجولة الخامسة (قبل الأخيرة) من مرحلة المجموعات ببطولة دوري أبطال أوروبا، حيث يحتاج فريق المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني للفوز بالمباراة للتأهل رسميا إلى الدور الثاني.

وعوض أتلتيكو بهذا الفوز خسارته 2-1 أمام ريال سوسييداد في المرحلة الماضية، ليرتقي إلى المركز الثاني (مؤقتا) بعدما رفع رصيده إلى 26 نقطة، بينما توقف رصيد ملقة عند 21 نقطة في المركز السادس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع