ريفر بليت يرفض مواجهة بوكا جونيورز على ملعب سانتياغو برنابيو في نهائي كأس ليبرتادوريس

ريفر بليت يرفض مواجهة بوكا جونيورز على ملعب سانتياغو برنابيو في نهائي كأس ليبرتادوريس

المصدر: فريق التحرير

كشفت تقارير صحفية إسبانية، اليوم الجمعة أن إدارة نادي ريفر بليت، ترفض خوض إياب نهائي كأس ليبرتادوريس، أمام منافسه بوكا جونيورز، على ملعب سانتياغو برنابيو، في العاصمة الإسبانية مدريد.

ووفقًا لصحيفة ”ماركا“، فإن إدارة ريفر بليت ترفض اللعب على ملعب سانتياغو برنابيو، كما ترفض العقوبات التي فرضها اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (الكونميبول)، والتي من ضمنها فرض غرامة مالية قدرها 400 ألف دولار، وحظر الجماهير في مباراتين رسميتين في البطولات القارية.

وقال ريفر بليت، في بيان رسمي نقلته صحيفة ”ماركا“: ”سنتقدم بالمقترحات القانونية والطعون ضد القرار الذي أصدره الكونميبول، بشأن العقوبات المالية وتغيير مكان إياب نهائي كأس ليبرتادوريس، وحظر الجماهير في مباراتين رسميتين في البطولات القارية“.

وفرضت محكمة التأديب في اتحاد أمريكا الجنوبية، أمس الخميس غرامة ضد ريفر بليت، قدرها 400 ألف دولار، مع لعب مباراتين بدون حضور جماهيري، في المسابقات التي ينظمها الكونميبول في 2019.

وتعرضت حافلة بوكا جونيورز للرشق بالحجارة والغاز المسيل للدموع، السبت الماضي، الأمر الذي دفع الكونميبول لتأجيل المباراة ليوم الأحد، ليتم تأجيلها لاحقًا إلى يوم 9 من الشهر المقبل، وتقام على ملعب سانتياغو برنابيو الخاص بريال مدريد، بدلًا من استاد المونيمونتال، معقل ريفر بليت.

وانتهت مباراة الذهاب بين الفريقين بالتعادل الإيجابي بنتيجة 2/2، على ملعب ”لا بومبونيرا“، معقل بوكا جونيورز.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com