أزمة ريال مدريد الجديدة.. 229 دقيقة دون أن يهز الفريق الشباك

أزمة ريال مدريد الجديدة.. 229 دقيقة دون أن يهز الفريق الشباك

المصدر: فريق التحرير

يبدو أن المشكلة التي تواجه ريال مدريد تكمن في الافتقار للمسة الأخيرة والحسم في تسجيل الأهداف، ففي الجولتين الأخيرتين من الدوري الإسباني لكرة القدم، لم يتحصل ”الملكي“ سوى على نقطة واحدة من أصل ست، واستكمل 229 دقيقة دون أن يهز الشباك ليقدم بذلك أسوأ بداية تهديفية له منذ 11 عامًا، بواقع 12 هدفًا في سبع جولات.

وأصبح مدرب ”الملكي“ جولين لوبيتيغي بحاجة ماسة لرأس حربة في أقرب وقت ممكن، بعد أن انطفأت شعلة كريم بنزيما عقب انتفاضة قصيرة في بداية الموسم، فبعد أن زار المهاجم الفرنسي الشباك أربع مرات في أول ثلاث جولات، تبين أن كل هذا كان سرابًا.

ومنذ ثنائيته أمام ليغانيس في أول سبتمبر الجاري، صار للمهاجم الفرنسي خمس مباريات دون أن يسجل أو يشكل حتى مصدر خطر على المنافس، ما يفتح الباب مجددًا أمام النقاش بشأن تأثير رحيل البرتغالي كريستيانو رونالدو على ريال مدريد.

ومن انطلاقة بعشرة أهداف في أول ثلاث مباريات بالليجا، حين أسهم الفوز المريح على خيتافي (2-0) واكتساح جيرونا (4-1) وليغانيس بالنتيجة نفسها، في رفع مستويات التفاؤل عند المدريديين، انحدرت حصيلة فريق لوبيتيغي إلى هدفين في آخر أربع مباريات، بفوز واحد جاء بشق الأنفس على إسبانيول (1-0) وقبله تعادل بهدف لغيره أمام أتلتيك بلباو.

وفي الجولتين الأخيرتين، خسر الملكي أمام إشبيلية (0-3) على ملعب رامون سانشيز بيزخوان ثم تعادل سلبيًا أمام جاره أتلتكيو مدريد في دربي العاصمة الإسبانية على ملعب سانتياغو بيرنابيو.

وفي هذه المباريات، لم يدخل ماريانو دياز، المهاجم المنقذ الذي انضم للريال لحل مشكلاته، ضمن التشكيلة الأساسية في أي منها، ولعب نصف ساعة أمام إسبانيول و31 دقيقة أمام إشبيلية بينما غاب عن ”الدربي“.

ومنذ أن سجل هدفًا في أول مباراة خاضها بقميص الريال أمام روما في الجولة الأولى من دوري أبطال أوروبا، لم يحظ اللاعب ذو الأصول الدومنيكانية بالاستمرارية المطلوبة لإظهار قدراته.

على جانب آخر، تراجع مستوى الويلزي غاريث بيل في المباريات الأخيرة، فبعد أن بدأ الموسم بمعدل تهديفي بواقع هدف في كل مباراة، صار له أربع جولات الآن دون أن يزور الشباك، والأسوأ من ذلك، أنه تعرض مؤخرًا لإصابة عضلية ستجبر لوبيتيغي على البحث عن حلول عاجلة، وأكثر فاعلية لخط هجومه.

وبرصيد 12 هدفًا في سبع جولات، يواجه ريال مدريد هذا الموسم أسوأ انطلاقة تهديفية في ”الليغا“ منذ موسم 2006-2007 حين بلغت حصيلة أهداف ”الملكي“ 10 في المباريات السبع الأولى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com