لماذا تراجع دور لوكاس فاسكيز في تشكيلة ريال مدريد؟

لماذا تراجع دور لوكاس فاسكيز في تشكيلة ريال مدريد؟

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

قدَّم الجناح الإسباني لوكاس فاسكيز، لاعب ريال مدريد، مستوى مميزًا طيلة فترة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، الذي اعتبره أحد لاعبيه المهمين وأفضل بديل في قائمة الميرنغي، وكان دوره فعالًا في عدة لقاءات سواء كلاعب رسمي أو كبديل وفي مراكز متعددة كظهير أيمن ولاعب وسط وجناح ومهاجم.

وبعد رحيل زيدان وتعاقد ريال مدريد مع المدرب جوليان لوبيتيجي تراجع دور الجناح الإسباني، رغم أنَّ المدرب الحالي كان وراء ضمّه للمنتخب الإسباني ومشاركته في كأس العالم روسيا 2018.

ولم يشارك فاسكيز طيلة 7 لقاءات رسمية لريال مدريد سوى حوالي 100 دقيقة وفقد دوره المهم في تشكلة الفريق، كما أنه لم يقدم مستوى جيدًا في الدقائق التي شارك خلالها.

وأصبح الدولي الإسباني مهددًا بشكل كبير في ريال مدريد بعد قرار لوبيتيجي المراهنة على ثلاثي الهجوم غاريث بيل وكريم بنزيما وماركو أسينسيو، ولم يعد لوكاس يملك أولوية في البدلاء كما كان في عهد زيدان.

وحسب صحيفة ”ماركا“، فاللاعب سيفقد المزيد من دوره في الفريق، حال إعطاء الفرصة للبرازيلي فينسيوس جونيور في المستقبل القريب؛ لكونه -أيضًا- يلعب كجناح وهو ما قد يقلل كثيرًا من مشاركة لوكاس فاسكيز.

وتلقى فاسكيز عدة عروض في الصيف للرحيل لكنّه فضل البقاء في ريال مدريد بناء على دوره السابق في الفريق وتعيين لوبيتيجي مدربًا جديدًا والذي وضع فيه الثقة في المنتخب الإسباني.

وعكس داني سيبايوس، الذي كان ضحيّة زيدان الموسم الماضي، وأصبح يراهن عليه لوبيتيجي، فلوكاس فاسكيز تراجعت قيمته من لاعب مهم في عهد الفرنسي لبديل ثانوي في عهد المدرب الإسباني.

وقد تشكل فترة الانتقالات الشتوية المقبلة فرصة للوكاس في الخروج من وضعه الحالي والرحيل نحو فريق جديد، إذ سبق لتقارير إعلامية ألمانية أنْ أكدت اهتمام بايرن ميونخ بخدماته بعد إصابة الفرنسي كومان وتقدم ريبيري وآرين روبين في السن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com