ثنائية ”ميسي – ديمبلي“ تمنح نادي برشلونة قوة هجومية هائلة

ثنائية ”ميسي – ديمبلي“ تمنح نادي برشلونة قوة هجومية هائلة

المصدر: رويترز

أسفرت الشراكة بين ليونيل ميسي وزميله عثمان ديمبلي عن فوز نادي برشلونة في أول أربع مباريات في بداية رحلة الدفاع عن لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، وسيبحث هذا الثنائي المتفاهم عن إحراز المزيد من الأهداف أمام الجار جيرونا، يوم الأحد.

ورغم بعض الشكوك حول مستوى برشلونة خارج أرضه، بعد الفوز بشق الأنفس على ريال بلد الوليد وريال سوسيداد، فإن فريق المدرب إرنستو بالبيردي يتألق على أرضه هذا الموسم وسجل 15 هدفًا في ثلاث مباريات.

ويقف ميسي وديمبلي وراء هذا الإبداع الهجومي في برشلونة.

وخطف ميسي، كما جرت العادة، الأضواء بعدما حقق رقمًا قياسيًا وسجل ثلاثة أهداف في مباراة واحدة بدوري أبطال أوروبا للمرة الثامنة خلال الفوز 4-صفر على أيندهوفن يوم الثلاثاء، لكن المفاجأة الأكبر تمثلت في أداء الشاب الواعد ديمبلي.

ويستمتع اللاعب الفرنسي ببداية رائعة، وعادل بالفعل إجمالي عدد الأهداف التي سجلها الموسم الماضي بأكمله، وذلك بعدما أحرز خمسة أهداف في ست مباريات هذا الموسم.

ومع غيابه لفترات الموسم الماضي؛ بسبب الإصابات تأقلم ديمبلي المنضم من بروسيا دورتموند في صفقة ضخمة مع زملائه، وأصبح يحظى بثقة أكبر وبات بوسعه ترك بصمة إيجابية على أداء حامل اللقب.

ويتميز اللاعب الفرنسي بالسرعة والقدرة على اجتياز المدافعين، ومنح برشلونة القوة التي افتقر إليها في هذا الجانب، منذ رحيل نيمار إلى باريس سان جيرمان العام الماضي في صفقة قياسية.

وأثبت ديمبلي أيضًا قدرته على الحسم، وسجل أهداف الفوز على ريال بلد الوليد وريال سوسيداد في الدوري وأشبيلية في كأس السوبر المحلية، كما أحرز الهدف الثاني الذي حسم المواجهة أمام أيندهوفن.

وقال فالفيردي مدرب برشلونة: ”ديمبلي يؤدي بشكل رائع، ويسجل الكثير من الأهداف المهمة لكن هذا نتيجة العمل الجاد، إنه يعمل بجدية ويحاول المساعدة وهو لاعب قادر على أن يتسبب في فقدان المنافس لتوازنه. إنه يستفيد من اللعب باستمرارية مع الفريق الآن، وهو ما يساعده لكنه استحق ذلك“.

ومن المرجح أن يتسبب مستوى ديمبلي وميسي في شعور جيرونا بالقلق من تكرار الخسارة الكبيرة 6-1 في آخر زيارة إلى كامب نو، رغم أن هذا الفريق بدأ الموسم الجاري بقوة.

وحقق جيرونا هذا الموسم فوزًا مثيرًا 3-2 على سيلتا فيجو يوم الإثنين، بينما انتصر قبلها 1-صفر خارج أرضه على فياريال بعد عرض قوي.

ومن المنتظر أن يحظى جيرونا بدعم 1200 مشجع استفادوا من عرض للحصول على تذاكر مجانية كتعويض عن خطط لإقامة مباراة الإياب في يناير كانون الثاني المقبل، في ميامي بدلًا من ملعب الفريق.

وسيحاول ريال مدريد العودة سريعًا إلى طريق الانتصارات عندما يستضيف إسبانيول يوم السبت، بعدما فقد سجله المثالي بالتعادل 1-1 في ضيافة أتليتك بيلباو في الجولة الماضية.

وسيلعب أتلتيكو مدريد في ضيافة خيتافي، وسيكون مطالبًا بالعودة سريعًا إلى الطريق الصحيح، بعدما بدأ الموسم بشكل سيئ، وتراجع إلى المركز التاسع في الترتيب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com