6 أسباب لتألق رونالدو هذا الموسم

6 أسباب لتألق رونالدو هذا الموسم

المصدر: إرم ـ معاذ مصطفى

المنافسة الشرسة بين عملاقي الكرة العالمية كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي باتت تصنع الحدث، وذلك بفضل إبداعات هذين النجمين على المستوى الفردي والجماعي.

منذ سنوات قليلة شهدنا سيطرة مطلقة للنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي على جوائز الفردية، خاصة منها جائزة الكرة الذهبية التي توج بها لأربع مرات متتالية، وفي وقت إعتقد الجميع أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي أحكم قبضته على كل كرة القدم العالمية، سجل البرتغالي كريستيانو رونالدو عودة قوية إلى الساحة الكروية، وبعث المنافسة من جديد مع ميسي العنيد.

وفيما يلي نسرد عليكم 6 أسباب جعلت رونالدو يتألق هذا الموسم:

فشل ميسي في العودة بقوة من الإصابة

ومن بين أهم الأسباب التي ساهمت في عودة كريستيانو رونالدو القوية هذا الموسم مع فريقه ريال مدريد هو فشل الأرجنتيني ليونيل ميسي في العودة بقوة هذا الموسم، بعدما عانى الموسم الماضي كثيرا من الإصابة، وهو ما جعل بدايته متعثرة في الدوري مع برشلونة، الأمر الذي إستغله النجم البرتغالي أحسن إستغلال.

توظيف البرغوث الجديد في برشلونة

والسبب الآخر الذي دفع كريستيانو رونالدو للتألق هذا الموسم وتصدر لائحة هدافي الدوري الإسباني هو المكان الجديد الذي أصبح يشغله ليونيل ميسي في برشلونة، حيث أصبح يلعب أدوارا كبيرة في صناعة اللعب لزملائه عوض التوغل وتسجيل الأهداف مثلما كان عليه سابقا، بدليل أنه يتصدر لائحة أفضل ممر حاسم في الدوري الإسباني هذا الموسم، في يسيطر رونالدو على ترتيب الهدافين.

تتويج رونالدو بلقب الكرة الذهبية في الموسم الماضي

وبالإضافة إلى هذا وذاك، يجب أن نذكر الدفعة المعنوية الكبيرة التي إكتسبها رونالدو شهر جانفي الماضي عندما توج بلقب أفضل لاعب في العالم عن جدارة، متفوقا على غريمه التقليدي ليونيل ميسي، ومسكتا كل الأفواه التي إنتقدته حينها بمن فيها رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتير الذي سخر منه حينها، بالإضافة إلى سعيه المتواصل للحفاظ على هذا اللقب للمرة الثانية على التوالي هذا الموسم.

العاشرة

أما السبب الآخر على المستوى الجماعي فهو فعاليته الكبيرة في الموسم الماضي ومساهمته الفعالة في تتويج فريقه ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة العاشرة، والذي أدخله تاريخ كرة القدم الأوروبية من أوسع الأبواب.

لمسة أنشيلوتي السحرية والمنافسة مع بيل

إنطلاقة البرتغالي القوية هذا الموسم يشترك فيها أيضا مدربه الإيطالي كارلو أنشيلوتي الذي عرف كيف يوظف إمكانيات نجمه مع الفريق، بعدما منحه حرية أكبر في الملعب مقارنة بما كان عليه الحال مع مواطنه مورينيو الذي دخل معه في جدال خلال الأيام الأخيرة له مع الريال.

تجديد عقده مع الريال وتحسين راتبه السنوي

أما إدارة ريال مدريد فقد لعبت دورا كبيرا في تألق أفضل لاعب في العالم، من خلال تجديد عقد أفضل لاعب في العالم إلى غاية 2018، رغم كل الضجة التي أثيرة حول إمكانية مغادرته إلى باريس سان جرمان الفرنسي حينها، حيث منحه بيريز الاستقرار والثقة التي كان يبحث عنها للتألق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com