6 أسباب لانهيار مستوى جيرارد بيكيه

6 أسباب لانهيار مستوى جيرارد بيكيه

المصدر: إرم ـ من نور الدين ميفراني

يمر المدافع جيرارد بيكيه بفترة سيئة في مسيرته رفقة فريقه برشلونة ولم يعد يملك ثقة مدربه لويس إنريكي ولا جماهير الفريق الكاتالوني التي تحمله مسؤولية خسارة الكلاسيكو الأخير أمام ريال مدريد ، وأصبح مهددا بالغياب حتى عن المنتخب الإسباني في حال استمرار جلوسه على دكة البدلاء.

وفتحت الصحافة العالمية الباب أمام إمكانية رحيل المدافع الدولي الإسباني نحو الدوري الإنجليزي الممتاز حيث عبرت فرق تشيلسي ومانشستر سيتي عن رغبتهما في التعاقد مع اللاعب البالغ من العمر 27 سنة مستغلين جلوسه في دكة البدلاء أغلب لقاءات هذا الموسم رفقة فريقه .

ويعود تراجع مستوى المدافع الإسباني لعدة أسباب أبرزها:

1- اعتزال بويول

لم يتراجع مستوى جيرارد بيكيه هذا الموسم فقط بل بدأ منذ الموسم الماضي في ظل غياب القائد كارلوس بويول الذي كان قادرا على قيادة الدفاع وزرع الثقة في شريكه وشهد الثنائي قمة التألق ورشحا مرارا للأفضل في مركزهما عالميا ، وباعتزال قلب الأسد فقد بيكيه شريكا تفاهم معه بشكل كبير.

2- تغييرات لويس إنريكي

لم يستقر المدرب الجديد لبرشلونة عن ثنائي محدد في قلب الدفاع وجرب عدة حلول وهو ما يجعل الإنسجام بين المدافعين يحتاج لبعض الوقت.

3- ضغط كثرة المنافسين في مركزه

جلب فريق برشلونة لاعبين في وسط الدفاع وهما البلجيكي توماس فيرمايلين والفرنسي جيرمي ماتيو مع تواجد الشاب الإسباني مارك بارترا والأرجنتيني خافيير ماسكيرانو ، مما زاد من الضغط على المدافع الإسباني الذي أحس بعدم الثقة وأدى ذلك لنتيجة عكسية.

4- مشاغل خارج الملعب

حمل جزء كبير من أنصار برشلونة صديقة اللاعب المغنية الكولومبية شاكيرا مسؤولية تراجع مستواه ، حيث أصبح بيكيه كثير الظهور خارج ميادين كرة القدم مع صديقته وفي قضايا أخرى تهم مشكل انفصال منطقة كاتالونيا ، مما شتت تركيز اللاعب كليا.

5- تراجع مستوى برشلونة ككل

لم يتراجع المدافع الإسباني لوحده بل تراجع الفريق ككل ، ومن أهم ركائز الفريق في السنوات الماضية كان احتكار الكرة بشكل كبير ،وهو ما كان يرفع الضغط على المدافعين ويجعل أخطاءهم اقل ، لكن مع تراجع احتكار الكرة أصبحت أخطاء الدفاع مكشوفة في الفريق الكاتالوني.

6- الشعور بعدم الثقة

منذ الموسم الماضي حملت الجماهير الكاتالونية ضياع الألقاب لدفاع الفريق ،وفي بداية الموسم كان الفريق يبحث عن مدافعين لتعزيز صفوفه ،مما أشعر الدولي الإسباني بانعدام الثقة في مؤهلاته وظهر جليا من خلال إجلاسه في دكة البدلاء وحين يلعب يرتكب أخطاء بفعل الحماس الزائد والرغبة في إثبات ذاته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com