4 أضرار من إشراك الثلاثي ميسي وسواريز ونيمار

4 أضرار من إشراك الثلاثي ميسي وسواريز ونيمار

المصدر: إرم - من نورالدين ميفراني

ينتظر عشاق فريق برشلونة مشاركة الثلاثي الخطير البرازيلي نيمار والأرجنتيني ليونيل ميسي والأوروغوياني لويس سواريز في الكلاسيكو أمام ريال مدريد السبت القادم، على أمل أن يشكل الثلاثي قوة هجومية تدك مرمى الفريق الملكي في عقر داره وتكبده هزيمة كبيرة تؤكد أن الفريق الكتلوني أقوى هذا الموسم.

وسيفكر المدرب لويس إنريكي طويلا قبل أن يقرر اللعب بالمهاجمين الثلاثة في قلب سانتياغو بيرنابيو، لكون الأمر ليس سهلا والفريق المنافس من العيار الثقيل وقد ينقلب الأمر على فريق برشلونة لعدة أسباب:

1- كشف دفاع الفريق

اللعب بثلاث مهاجمين ولاعبي وسط هجومي قد يعرض الفريق الكتلوني لكشف دفاعه بشكل كبير وهو ما قد يستغله المنافس في الهجمات المرتدة لكونه يملك لاعبين سريعين في الهجوم.

2- عدم الاستحواذ على الكرة

تعود فريق برشلونة الاستحواذ على الكرة في أغلب لقاءاته واللعب بثلاث مهاجمين يصعب الأمر على برشلونة ويسهل عملية استرجاع الكرة من طرف لاعبي ريال مدريد في ظل عدم وجود وسط ميدان قوي.

3- عدم تفاهم الثلاثي

بدا الثنائي نيمار وميسي في التفاهم بشكل كبير هذا الموسم ودخول طرف ثالث في المعادلة يحتاج لوقت ولعب عدة مقابلات للانسجام وقد يخسر الفريق تفاهم الثنائي في حال وجود سواريز حيث سيكونان مضطران للتعامل معه لكونه قلب هجوم ومتمم للعمليات.

4- اللعب بمهاجم ثابت لم يكن في مصلحة برشلونة

يعتمد فريق برشلونة في الغالب على مهاجمين وهميين ولا يلعب بمهاجم ثابت لكون الفريق يعتمد على انسلال لاعبيه خلف المدافعين والدخول من الأطراف، واللعب بمهاجم ثابت سيضطر الفريق للعب بلاعب ناقص في وسط الميدان وهي خطة لم تعط نتائج رفقة برشلونة في السابق وتصعب الأمر على ميسي ونيمار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع