قانون اللعب المالي النظيف يحدد مصير صفقة مبادلة نيمار بكريستيانو رونالدو

قانون اللعب المالي النظيف يحدد مصير صفقة مبادلة نيمار بكريستيانو رونالدو
Soccer Football - Champions League Round of 16 First Leg - Real Madrid vs Paris St Germain - Santiago Bernabeu, Madrid, Spain - February 14, 2018 Real Madrid’s Cristiano Ronaldo and Paris Saint-Germain’s Neymar before the match REUTERS/Paul Hanna

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

ينتظر فريق باريس سان جيرمان الفرنسي قرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يوم الـ8 من حزيران / يونيو القادم بشأن احترامه أو خرقه لقانون اللعب المالي النظيف إثر صفقاته الكبيرة في الصيف الماضي وعقود الرعاية المبالغ فيها من حيث القيمة المالية مع شركات قطرية.

ودفع باريس سان جيرمان 222 مليون يورو لضم البرازيلي نيمار من برشلونة، وتعاقد أيضًا مع الفرنسي كليان مبابي من موناكو بنظام الإعارة لموسم واحد مع خيار إجباري بشراء عقده صيف 2018 مقابل 180 مليون يورو.

وحسب “ ترانسفير ماركت “ فالفريق الباريسي خلال السنوات الثلاث الماضية يملك نتائج سلبية في صفقاته بين البيع والشراء إذ تبلغ ناقص 92،2 مليون يورو سنة 2015 وناقص 78،7 مليون يورو في 2016 وناقص 144 مليون يورو في 2017 دون احتساب صفقة كليان مبابي البالغة 180 مليون والمضطر لدفعها في الشهر القادم.

ويعتقد الكثير من المتتبعين في فرنسا أن الفريق ستتم معاقبته من طرف الاتحاد الأوروبي لكرة القدم وهو ما يفرض عليه أن يبيع بعض نجومه في الصيف القادم لتعديل ميزانيته وليكون قادرًا على التنافس بقوة وإكمال مشروعه.

وحسب صحيفة “ أس “ فالأولوية لدى الفريق الفرنسي هي الحفاظ على نيمار وكليان مبابي، لكن العقوبة والنتائج السلبية المرتفعة قد تدفعه للتخلي عن أحدهما في الصيف القادم.

وينتظر ريال مدريد بدوره قرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، إذ لايزال يرغب في جلب البرازيلي نيمار، وقد تكون العلاقة الجيدة بين رئيسي الفريقين مساعدًا لتحقيق صفقة ترضي الطرفين.

ومن شأن انتقال البرتغالي كريستيانو رونالدو لباريس زائد مبلغ مالي مقبول أن يمنح ريال مدريد الاستفادة من خدمات البرازيلي نيمار، ويمنح باريس سان جيرمان التوازن المالي دون أن يفقد قيمته الرياضية، لكون النجم البرتغالي يعتبر اسمًا تجاريًا مهمًا وأفضل من نيمار حاليًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com