فرناندو توريس يسجل هدفين في آخر مباراة مع أتلتيكو مدريد

فرناندو توريس يسجل هدفين في آخر مباراة مع أتلتيكو مدريد
Soccer Football - La Liga Santander - Atletico Madrid vs Eibar - Wanda Metropolitano, Madrid, Spain - May 20, 2018 Atletico Madrid's Fernando Torres scores their second goal REUTERS/Juan Medina

المصدر: رويترز

اختتم فرناندو توريس مشواره مع أتلتيكو مدريد بشكل رائع عندما أحرز هدفين في التعادل 2/2 مع إيبار اليوم الأحد في آخر مباراة للفريق في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم هذا الموسم.

ووضع توريس، الذي نال لقبه الأول على الإطلاق مع أتلتيكو مدريد بعد الفوز 3/0 على أولمبيك مارسيليا يوم الأربعاء في نهائي الدوري الأوروبي، في الشباك الخالية في الدقيقة 42 ليُلغي تقدم كيكي غارسيا.

ومنح اللاعب الإسباني التقدم لأتلتيكو مدريد بعد مرور ساعة من اللعب عندما تلقّى تمريرة من دييغو كوستا، وراوغ الحارس ليحرز هدفه الـ 129 مع النادي، ثم حصل على إنذار عندما قفز فوق لوحات الاعلان للاحتفال مع الجماهير.

وأدرك روبن بينيا التعادل لإيبار بتسديدة مذهلة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة الـ 70 بعد طرد لوكاس هرنانديز مدافع أتلتيكو مدريد لحصوله على إنذارين.

وضمن أتلتيكو مدريد المركز الثاني قبل المباراة، وأنهى الموسم برصيد 79 نقطة متأخرًا بفارق 11 نقطة عن برشلونة الذي يستضيف ريال سوسيداد في وقت لاحق من اليوم الأحد.

وكرّمت جماهير أتلتيكو مدريد لاعبها توريس الذي بدأ مشواره في أكاديمية الناشئين، وشارك في مباراته الأولى مع الفريق وهو في عمر الـ 17 عامًا في موسم 2000/2001 عندما كان يلعب في الدرجة الثانية.

ورحل توريس إلى ليفربول في 2007، لكنه عاد لأتلتيكو مدريد في يناير 2015 بعد اللعب مع تشيلسي وميلان الايطالي، وأعلن في أبريل الماضي أنه سيرحل عن النادي عندما ينتهي عقده يوم 30 يونيو المقبل، لكنه لم يعلن وجهته المقبلة.

وارتدى لاعبو أتلتيكو مدريد قميصًا تذكاريًا لمباراة توريس الأخيرة، فيما حمل اللاعب شارة قيادة الفريق، وأقام اللاعبون والطاقم الفني ممرًا شرفيًا له بعد نهاية المباراة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com