رياضة

سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد يعترف بحاجته للسيطرة على غضبه
تاريخ النشر: 29 أبريل 2018 5:20 GMT
تاريخ التحديث: 29 أبريل 2018 5:22 GMT

سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد يعترف بحاجته للسيطرة على غضبه

قال دييغو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد، يوم السبت، إنه يحتاج للسيطرة على غضبه وتجنب انفلات أعصابه كما حدث أمام آرسنال، يوم الخميس الماضي، في ذهاب قبل نهائي

+A -A
المصدر: رويترز

قال دييغو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد، يوم السبت، إنه يحتاج للسيطرة على غضبه وتجنب انفلات أعصابه كما حدث أمام آرسنال، يوم الخميس الماضي، في ذهاب قبل نهائي الدوري الأوروبي لكرة القدم.

وتعرض المدرب الأرجنتيني للطرد مبكرًا في المباراة التي انتهت بالتعادل 1-1 على ملعب الإمارات بسبب اعتراضه المتكرر على الحكم الفرنسي كليمون توربين. كما دفع الحكم الرابع بسبب عدم توجيه بطاقة صفراء إلى هيكتور بليرين، لاعب آرسنال، بعد خطأ ضد كوكي، لاعب أتلتيكو.

وفقد سيميوني، الذي ربما يتعرض لإيقاف من الاتحاد الأوروبي، أعصابه قبلها بدقائق حين طرد لاعبه شيمه فرساليكو بسبب حصوله على إنذارين متتاليين في بداية المباراة.

وقال سيميوني في مؤتمر صحافي قبل مواجهة ألافيس في الدوري الإسباني، اليوم الأحد: ”لا أشعر بارتياح بعد طردي من الملعب رغم تفهمي لاحتمال حدوث مثل هذه الأمور“.

وسيُحرم سيميوني من حضور مباراة الإياب الخميس المقبل على ملعب واندا متروبوليتانو مع احتمال تعرضه للإيقاف لأربع مباريات إذا ما اتهمه الاتحاد الأوروبي بإهانة الحكم وارتكاب سلوك غير رياضي.

وسيتخذ الاتحاد قرارًا بهذا الشأن في الرابع من مايو/ أيار. وإذا ما طبقت العقوبة القصوى على سيميوني فسيحرم من حضور نهائي البطولة الذي سيقام في مدينة ليون الفرنسية إذا نجح فريقه في تخطي آرسنال في مباراة الإياب.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك