بخلاف ريال مدريد.. لماذا لم يسقط بايرن ميونخ في فخ إشبيلية وتأهل بهدوء؟

بخلاف ريال مدريد.. لماذا لم يسقط بايرن ميونخ في فخ إشبيلية وتأهل بهدوء؟

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

تعامل بايرن ميونخ المتوج بلقب الدوري الألماني للمرة السادسة على التوالي قبل أيام بشيء من البراغماتية في مباراته أمام اشبيلية في إياب دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا ولم يبذل مجهودًا كبيرًا ليبلغ قبل النهائي.

وتوج بايرن ميونخ بلقب البوندسليغا للمرة السادسة على التوالي، يوم السبت الماضي، قبل أربع جولات على نهاية المسابقة لذلك اكتفى باللعب بشكل براغماتي على قدر المباراة والمنافس ولم يحتج أن يرهق لاعبيه.

إذ قال يوب هاينكس المدير الفني للفريق البافاري عقب المباراة على حسابه النادي في تويتر ”لم نكن نريد إزعاج أنفسنا اليوم ولم نشعر بالتوتر رغم أن اشبيلية كانت له بعض اللحظات الخطيرة خلال اللقاء، ولكن عليك أن تخوض هذه المباريات بهدف محدد. ما قدمه اللاعبون كان كافيًا اليوم“.

ولم يكن بايرن، الذي خاض دور الثمانية للمرة السابعة على التوالي، في حاجة إلى اللعب بأفضل مستوياته وسيطر على اللقاء بعدما ظهر الفريق الإسباني بلا حول أو قوة ولم يشكل أي خطورة تذكر على مرمى العملاق الألماني.

واستفاد بايرن، الذي كانت آخر مرة حقق فيها الثلاثية في 2013 تحت قيادة المدرب الحالي هاينكس، من التفوق ذهابًا بهدفين مقابل هدف في إسبانيا الأسبوع الماضي.

تهنئة إشبيلية

ما يثبت أن هذه المباراة لم تكن لترقى إلى نظيرتها بين ريال مدريد ويوفنتوس العامرة بالإثارة ، تهنئة اشبيلية لمنافسه فور انتهاء المباراة عبر حسابه على تويتر.

إذ قال حساب النادي الإسباني تعليقًا على المباراة وصعود بايرن لقبل النهائي ”نهنئ منافسنا بايرن ميونخ على بلوغه قبل النهائي. لهذا أنت بطل ألمانيا. نتمنى لك التوفيق فيما تبقى من منافسة على لقب دوري أبطال أوروبا“.

ولم يكن بايرن ميونخ بحاجة للعب اشبيلية بعشرة لاعبين، حيث أنهى الضيوف المباراة منقوصي العدد بعد طرد خواكين كوريا في الوقت المحتسب بدل الضائع بسبب التحام عنيف.

واستحق النادي البافاري، الذي فاز في 20 من آخر 21 مباراة خاضها على أرضه في دوري الأبطال قبل مواجهة اشبيلية، أن يحتفل ببلوغ الدور قبل النهائي دون عناء يذكر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة