ما هي التعليمات ”الصارمة“ التي تلقاها ميسي للعب أمام إشبيلية؟

ما هي التعليمات ”الصارمة“ التي تلقاها ميسي للعب أمام إشبيلية؟

المصدر: نورالدين ميفراني- إرم نيوز

اضطر أرنيستو فالفيردي مدرب نادي برشلونة لإشراك نجمه الأول ليونيل ميسي أمام إشبيلية بعد تأخر فريقه 2-0 في النتيجة، ولعب 35 دقيقة وفق تعليمات صارمة لتجنب مضاعفات الإصابة العضلية التي يعاني منها وغيابه عن اللقاءات الودية لمنتخب بلاده.

وبحسب صحيفة “ أس “ فالنجم الأرجنتيني قام بتمارين إحماء لمدة 10 دقائق كان خلالها قلقًا من مكان الإصابة العضلية ويخشى عودة الألم.

وتلقى ميسي تعليمات صارمة من الطاقم الطبي لتجنب نكسة قوية قد تؤثر على مشاركاته القادمة، حيث منع من القيام بالجري لمسافات طويلة وعدم تغيير النسق حين يتسلم الكرة وهي المميزات التي يتمتع بها.

واكتفى ميسي بدعم زملائه في الملعب من خلال تأثيره المعنوي وخوف المنافسين من تواجده، لكنه أيضًا كان وراء هدف التعادل من خلال تسديدة قوية من خارج مربع العمليات.

وكان مدرب برشلونة يفكر في عدم إشراك ميسي في اللقاء في حال كانت النتيجة إيجابية، لكن التأخر بهدفين دفعه لتغيير خططه.

وأنهى ميسي اللقاء دون ألم، وأمامه 4 أيام ليكون جاهزًا للقاء ذهاب ربع نهائي دوري الأبطال أمام روما الأربعاء القادم.