أخبار سيئة لنادي برشلونة رغم الفوز الكبير على جيرونا

أخبار سيئة لنادي برشلونة رغم الفوز الكبير على جيرونا

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

حقق نادي برشلونة فوزًا ساحقًا على جاره جيرونا 6-1 وحافظ على صدارته للدوري الإسباني بفارق مريح عن أقرب منافسيه أتلتيكو مدريد، الذي يلعب، اليوم الأحد، خارج ملعبه أمام إشبيلية.

ولم تكن الليلة كلها جيدة لفريق برشلونة، فقد سقط البرتغالي نيلسون سيميدو في الدقيقة الـ 84 وغادر اللقاء مصابًا تاركًا فريقه يلعب بـ10 لاعبين، وأعلن الفريق أنه تعرض لإصابة عضلية في قدمه اليسرى.

ولم يحدد الفريق الكاتالوني مدة غياب المدافع البرتغالي، لكن صحيفة ”آ س“ أكدت أن مثل هذه الإصابات قد تكلف اللاعب الغياب على الأقل لمدة شهر وحتى 6 أسابيع.

وفي المقابل، غادر جيرارد بيكيه اللقاء في الدقيقة الـ 64 وحل البلجيكي توماس فيرمايلين مكانه ويعاني بدوره من إصابة قد تكلفه الغياب في الفترة المقبلة أمام إصراره على اللعب مصابًا في اللقاءات الأخيرة.

كما دخل برشلونة لقاء جيرونا ولاعبان مهددان بالغياب عن المباراة المقبلة، حال حصولهما على إنذار، وهما المدافع الأيسر الإسباني جوردي ألبا والمهاجم الأوروغوياني لويس سواريز.

وحاول الثنائي الحصول على إنذار في الدقائق الأخيرة من اللقاء ليغيب عن لقاء لاس بالماس، الخميس، ويكون حاضرًا في لقاء أتلتيكو مدريد الأحد المقبل، وهي القمة التي قد تحدد بشكل كبير طموح الفريقين في اللقب.

وحصل ألبا عن إنذار في الدقيقة الـ 87 بعد مسكه بابلو مافيو، وسيغيب عن لقاء لاس بالماس ليكون حاضرًا في قمة الجولة الـ 27.

بينما رفض ألبيرولا روخاس، حكم اللقاء، منح سواريز الإنذار الخامس رغم كونه حاول 3 مرات في الدقائق الأخيرة عبر تعطيل رمية تماس ومسك أحد المنافسين ولمس الكرة باليد، بل طالب الحكم  بمنحه إنذارًا.

ويبقى أمام إيرنيستو فالفيردي، مدرب برشلونة، الحل ليكون مهاجمه جاهزًا للمشاركة في لقاء أتلتيكو مدريد عبر عدم إشراكه خلال لقاء لاس بالماس، يوم الخميس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com