هل تغير هزيمة الكلاسيكو من خطط ريال مدريد في سوق الانتقالات الشتوية؟

هل تغير هزيمة الكلاسيكو من خطط ريال مدريد في سوق الانتقالات الشتوية؟

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

تلقى ريال مدريد هزيمة قاسية على ملعبه ”سانتياغو برنابيو“ أمام غريمه برشلونة بثلاثية نظيفة في ختام عام 2017، ليبتعد بفارق 14 نقطة مع لقاء مؤجل عن الصدارة، ويفقد بشكل كبير حظوظه في الدفاع عن لقبه بطلا للدوري الإسباني.

وأفسدت  الهزيمة القاسية المشوار الرائع لريال مدريد في 2017،  حيث توج بـ5 ألقاب في إنجاز تاريخي حققه المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، الذي يحتاج لإعادة تفكير في مجموعة من القرارات التي اتخدها الصيف الماضي وسمحت بمغادرة عدة لاعبين الفريق.

وأكد المدرب الفرنسي، أن لاعبي الفريق سيخلدون لفترة راحة بمناسبة أعياد الميلاد قبل العودة لمواصلة مشوار الموسم، متمنيا أن يعود فريقه أقوى ويستعيد لاعبوه جودتهم العالية والتي مكنتهم من اكتساح منافسيهم هذا العام.

لكن الهزيمة أمام برشلونة  قد تدفع المدرب الفرنسي لإعادة التفكير في خططه في سوق الانتقالات الشتوية، حيث كان مقررًا أن يكتفي بالحارس كيبا من أتلتيك بلباو رغم تألق كيلور نافاس في الكلاسيكو، ومدافع ليكون بديلا للثنائي فاران وسيرجيو راموس.

وخرج الفرنسي كريم بنزيما خاسرا من الكلاسيكو، حيث واجه صافرات الاستهجان، ورغم دفاع زيدان عن لاعبه، لكنه يدرك حاجة الفريق لقلب هجوم في الشتاء لمنافسة مواطنه على مكان رسمي.

ويبحث ريال مدريد عن مهاجم بإمكانه اللعب في كل المنافسات بما فيها دوري أبطال أوروبا، وهو ما يبعده عن مهاجمين كبار كالألماني تيمو ورنير، مهاجم لايبزيغ، والإيطالي إيكاردي وآخرين ارتبط اسمهم بالفريق الملكي، لكن التعاقد مع أحدهم سيبقى مؤجلاً للصيف المقبل.

ولم يمنح زيدان الفرصة للشاب بورخا مايورال، رغم كونه سجل 4 أهداف هذا الموسم بمعدل بلغ هدف كل 109 دقائق مقابل 5 أهداف لبنزيما في 1488 دقيقة، وقد يعيره لأحد الفرق لكسب تجربة أكبر.

وكان ريال مدريد قد تعاقد مع المهاجم المكسيكي خافيير هيرنانديز ( تشيشاريتو) من مانشستر يونايتد في موسم 2014-2015 ليكون بديلاً لبنزيما، وهي نفس المواصفات التي يبحث عنها الفريق الملكي في الشتاء الحالي.

ويخلو سوق اللاعبين من مهاجمين بإمكانهم اللعب في دوري الأبطال، وهي المسابقة التي يراهن الفريق الملكي على القتال مرة أخرى من أجل الفوز بها للمرة الثالثة على التوالي بالإضافة لمسابقة كأس الملك بعد تضاؤل الحظوظ في الليغا.

ويبقى أمل زيدان، حال عدم التعاقد مع مهاجم هو استعادة الويلزي غاريث بيل لمستواه في النصف الثاني من الموسم وابتعاده عن الإصابات، وسيكون أفضل من يشارك البرتغالي كريستيانو رونالدو الهجوم، فيما يعود بنزيما لدكة البدلاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة