سيميوني: ”الخوف“ أفضل علاج للاعب كرة القدم

سيميوني: ”الخوف“ أفضل علاج للاعب كرة القدم

المصدر: فريق التحرير

يرى ”دييغو سيميوني“ مدرب أتلتيكو مدريد الإسباني أن ”لاعب كرة القدم يكون في حالة ذهنية أفضل حين يشعر بالخوف“، لأن ذلك ”يجبره على الوصول إلى أفضل مستوى له“، معتبرًا أن ”الشعور بالاسترخاء أمر ضار“.

وتذكر ”سيميوني“ الطاقة التي ينقلها باستمرار إلى لاعبيه، مؤكدًا أنه ”حين يقللها يخسر سيطرته على غرف تبديل الملابس“، وأضاف أن ”اللاعبين ينتقل إليهم ما يشعر به مدربهم“، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الإسبانية.

وأوضح سيميوني، الذي اعتزل اللعب العام 2006، أنه لا يزال يستمتع بكرة القدم وقال: ”أحب الملعب، وأحب الفوز، وأحب أن أشعر بالخوف مما سيحدث“.

وتابع الأرجنتيني، الذي يدرب الأتليتي منذ العام 2011 وقاده إلى نهائي دوري أبطال أوروبا عامي 2014 و2016: ”في كل مرة تبدأ فيها مباراة ما أشعر بالخوف.. والشعور بالهدوء أمر ضار، والشعور بالاسترخاء أمر ضار، وأن تعتقد أنك الأفضل أمر ضار“.

وسُئل ”سيميوني“ عن انفعالاته التلقائية، وتعابير وجهه الغريزية خلال المباريات، ليجيب أنه يحاول نقل مشاعره وطاقته إلى لاعبيه، لأن ذلك أمر مهم.

وأضاف:“يضايقني أن أرى لاعبًا يقل مجهوده في الملعب، لأنني أعرف أنه سيلعب بشكل سيئ، وسيضر الفريق، وبالطبع أنا أعيش المباراة، ولكنني أقوم بذلك كي أساعد اللاعبين على الوصول إلى أفضل مستوى“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة