هل هذه آخر كرة ذهبية سيحصل عليها كريستيانو رونالدو؟

هل هذه آخر كرة ذهبية سيحصل عليها كريستيانو رونالدو؟

حصد البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم فريق ريال مدريد الإسباني، الكرة الذهبية للمرة الخامسة في تاريخه بعد أن نال الجائزة في احتفالية ضخمة، مساء الخميس، تحت سفح برج إيفل في فرنسا.

وتفوق كريستيانو رونالدو على منافسيه خاصة الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار دا سيلفا، لينجح النجم البرتغالي في حصد الكرة الذهبية.

ويراهن الكثيرون على كون كريستيانو رونالدو سيحافظ على تألقه في المرحلة القادمة، ويستطيع الفوز لمرات قادمة بالكرة الذهبية، بينما يرى البعض الآخر أن كريستيانو حصل على الكرة الذهبية الأخيرة بالنسبة له هذا العام، ولن يستطيع التتويج بها بعد ذلك.

وتطرح شبكة “إرم نيوز” في التقرير التالي السؤال الحائر: هل الكرة الذهبية الحالية الأخيرة لكريستيانو رونالدو، أم أنه يستطيع الفوز بها مجددًا؟ فإلى السطور القادمة:

تراجع واضح

شهد الموسم الحالي بداية تراجع واضح في مستوى كريستيانو رونالدو، وهو الأمر الذي جعل البعض يؤكد أن “الدون” حقق أكبر إنجاز له بالوصول لخامس كرة ذهبية، ولن يستطيع إضافة المزيد في سجل إنجازاته.

وتعكس الأرقام تراجع كريستيانو على مستوى التهديف، بدليل أنه شارك في الدوري الإسباني مع ريال مدريد خلال الموسم في 10 مباريات وسجل هدفين فقط، وفي دوري أبطال أوروبا خاض 6 مباريات وسجل 9 أهداف.

قمة التألق

وصل كريستيانو رونالدو إلى قمة التألق في الموسم الماضي وقدم أداءً رائعًا على كل المستويات في عام 2017 قبل بداية الموسم الحالي.

وحقق كريستيانو رونالدو مع ريال مدريد لقب الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا، بجانب أنه ساهم بقوة في الفوز بلقب السوبر الإسباني بجانب حصد السوبر الأوروبي.

وقاد رونالدو منتخب البرتغال للمركز الثالث ببطولة كأس العالم للقارات، وهو إنجاز يحسب لبرازيل أوروبا في ظل إرهاق تام للاعبي المنتخب البرتغالي ورونالدو بسبب تلاحم المواسم.

وأكد الدكتور عادل كريم، مراسل موقع الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف” لـ”إرم نيوز” أن كريستيانو رونالدو يستحق بلا أدنى شك التتويج بالكرة الذهبية حاليًا بعدما حققه من نجاحات.

وأضاف: ” من الطبيعي بعد وصول رونالدو إلى قمة التوهج أن يتراجع بعض الشيء، ولكنني واثق أن رونالدو أمامه عامان قادمان للتألق، ويستطيع الفوز بالكرة الذهبية”.

رونالدو والمونديال

تبقى بطولة كأس العالم التي تقام في صيف عام 2018 نقطة فاصلة في إمكانية تتويج كريستيانو رونالدو بلقب الكرة الذهبية بعد ذلك من عدمه.

وحال تمكن رونالدو من تحقيق إنجاز مع منتخب البرتغال وإعادة التوازن لنتائج فريقه ريال مدريد وتقديم انطلاقة لأرقامه الشخصية من جديد على المستوى التهديفي، فالأمر سيكون بمثابة مفتاح للحصول من جديد على الجائزة.

وأكد سمير كمونة، مدافع كايزر سلاوترن الألماني الأسبق، لـ”إرم نيوز” أن كريستيانو رونالدو يستحق بلا شك التتويج بالكرة الذهبية هذا العام، ولكن مستواه الفني والبدني قد لا يسعفه للفوز بلقب آخر.

وأضاف: ” أعتقد أنه مع وجود منافسة من لاعبين آخرين مثل ميسي ونيمار وباولو ديبالا وكوتينيو ومحمد صلاح سيكون الأمر صعبًا على رونالدو”.

زمن نيمار

يبدو البرازيلي نيمار دا سيلفا أكثر اللاعبين الذين يهددون عرش كريستيانو رونالدو بجانب الأرجنتيني ليونيل ميسي، وخاصة أن منتخب البرازيل وأيضًا الأرجنتين يبحثان عن الفوز بلقب كأس العالم، كما أن نيمار يبدو في طريقه لحصد ألقاب أكثر مع باريس سان جيرمان الفرنسي أو أي فريق آخر ينتقل إليه مستقبلًا.

تبدو هناك أيضًا مواهب بالجملة تستطيع منافسة كريستيانو رونالدو على اللقب، مثل الثنائي البرازيلي روبرتو فيرمينو وفيليب كوتينيو والمصري محمد صلاح والثنائي الإنجليزي هاري كين وديلي آلي.