هل يرحل غريزمان عن أتلتيكو مدريد خلال يناير المقبل؟ – إرم نيوز‬‎

هل يرحل غريزمان عن أتلتيكو مدريد خلال يناير المقبل؟

هل يرحل غريزمان عن أتلتيكو مدريد خلال يناير المقبل؟

المصدر: رويترز

لا يشعر أنطوان غريزمان مهاجم اتلتيكو مدريد ومنتخب فرنسا بأي ندم على بقائه في ناديه المنافس في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، رغم بداية صعبة للموسم؛ شهدت إطلاق صيحات استهجان ضده من مشجعي فريقه.

وثارت تكهنات حول اقتراب غريزمان (26 عامًا) من الانتقال إلى مانشستر يونايتد في فترة الانتقالات الماضية، لكنه وقع عقدًا جديدًا مع أتليتيكو بعد حرمان النادي من التعاقد مع لاعبين جدد حتى يناير كانون الثاني؛ بسبب ضم لاعبين شبان بصورة غير قانونية.

ويواجه المهاجم الفرنسي أسوأ مواسمه على الاطلاق في أعوامه الأربعة مع اتلتيكو، الذي يحتل المركز الرابع بفارق عشر نقاط خلف برشلونة متصدر الدوري الإسباني، وأصبح على مشارف الخروج من دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى منذ 2009.

ويلتقي فريق المدرب دييغو سيميوني، الذي بلغ نهائي دوري الأبطال في 2014 و2016 والدور قبل النهائي الموسم الماضي، مع روما غدًا الأربعاء ومصير تأهله لدور الستة عشر ليس بين يديه.

وقال غريزمان في مقابلة مع برنامج تليفوت التلفزيوني الفرنسي أذيعت أمس الاثنين ”لست نادمًا على أي شيء.. كان اختياري، وسأتخذه مرة أخرى؛ حتى لو خسرنا سبع مباريات على التوالي“.

وسجل غريزمان ثلاثة أهداف في أربع مباريات في سبتمبر/ أيلول لكنه غائب عن التهديف في آخر ثماني مباريات مع اتلتيكو، واستبدل في آخر مباراتين والنتيجة تشير للتعادل دون أهداف.

وأطلقت الجماهير صيحات استهجان ضده بعد أداء باهت أمام ريال مدريد يوم السبت، وبدا أن المشجعين غضبوا أيضًا من تعليقات أدلى بها لوسائل إعلام فرنسية؛ بأنه يرغب في اللعب في يوم ما بجانب ثنائي باريس سان جيرمان كيليان مبابي ونيمار.

ورغم هذه المتاعب استبعد غريزمان الرحيل سريعًا عن النادي في فترة الانتقالات القادمة في يناير/ كانون الثاني.

وقال ”لا، لأن دييغو كوستا وفيتولو سينضمان للفريق لذا علينا القتال لننهي الموسم في أعلى مركز ممكن. لم أتحدث إلى رئيس النادي (إنريكي سيريزو) بشأن الرغبة في الرحيل.

”لم أعبر عن نفسي -دائما- بشكل جيد. قلت إنني أحب اللعب بجوار نيمار ومبابي.. لكن هذا لا يعني أنني أريد الانتقال إلى باريس سان جيرمان.

”أنا سعيد بمبارياتي مع فرنسا لكني؛ لست راضيًا سوى عن مباراتين أو ثلاث فقط مع اتلتيكو. يجب أن أتحسن وأستعيد أفضل مستوياتي.

”الأمر في يدي.. يجب أن أتدرب وأجتهد، وهناك مباريات لم أسدد فيها حتى كرة واحدة على المرمى وهذه مشكلتي. يجب أن أبذل جهدًا كبيرًا لقيادة الفريق لأفضل مركز ممكن“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com