يوفنتوس يستهل مشواره في الدوري الإيطالي بالفوز على كالياري

يوفنتوس يستهل مشواره في الدوري الإيطالي بالفوز على كالياري

المصدر: د ب أ

استهل يوفنتوس حملة الدفاع عن لقبه في الدوري الإيطالي بتغلبه على كالياري 3 / صفر خلال المباراة التي جمعتهما، اليوم السبت، في الجولة الأولى من المسابقة.

تقدم يوفنتوس في الدقيقة 12 بهدف سجله ماريو ماندزوكيتش، ثم أضاف ماريو ديبالا الهدف الثاني في الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدلًا من الضائع للشوط الأول.

وفي الشوط الثاني، أضاف غونزالو هيغواين الهدف الثالث ليوفنتوس في الدقيقة 66.

وأهدر دييغو فارياس ركلة جزاء لكالياري في الدقيقة 39.

جاءت بداية المباراة سريعة من الطرفين وسرعان ما سيطر فريق يوفنتوس على مجريات اللعب بإحرازه هدف التقدم في الدقيقة 12 عندما لعبت كرة عرضية من الجانب الأيمن داخل منطقة جزاء كالياري قابلها ماريو ماندزوكيتش بتسديدة مباشرة إلى داخل المرمى.

كثف فريق كالياري من هجماته في محاولة لتعديل النتيجة، لكنه فشل في اختراق دفاعات يوفنتوس الذي عاد سريعًا واستعاد نشاطه مجددًا وشن هجمات متتالية بحثًا عن إضافة هدف ثانٍ قبل نهاية الشوط الأول.

ومع دخول الربع ساعة الأخير من هذا الشوط استعاد كالياري حماسه وشن هجمات متتالية أسفرت عن ركلة جزاء احتسبها الحكم بعدما استخدم تقنية الفيديو، حيث وجد أن دوجي كوب تمت عرقلته داخل منطقة الجزاء ليسددها دييغو فارياس في الدقيقة 39 لكن الحارس المتألق جيانلويجي بوفون تألق وتصدى لها.

ومن هجمة مرتدة في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع أضاف يوفنتوس الهدف الثاني عندما لعبت كرة طولية خلف مدافعي كالياري استلمها ماريو ديبالا لينفرد على إثرها بالحارس أليسيو كراجنو ليضعها إلى داخل المرمى، ليطلق الحكم صافرة نهاية هذا الشوط بتقدم يوفنتوس 2 / صفر.

ومع بداية الشوط الثاني، كثف فريق كالياري من هجماته بحثًا عن تقليص الفارق، واعتمد في هجماته على لعب الكرات العرضية من الجانبين ، في المقابل تراجع يوفنتوس لوسط ملعبه لامتصاص حماس لاعبي كالياري واعتمد على شن الهجمات المرتدة السريعة.

ومن هجمة مرتدة في الدقيقة 66 تمكن يوفنتوس من تسجيل هدف ثالث عندما استلم تمريرة داخل منطقة جزاء كالياري ليسدد كرة أرضية قوية سكنت المرمى.

واستمرت محاولات يوفنتوس الهجومية بحثًا عن إضافة هدف رابع والذي كاد أن يأتي في الدقيقة 67 عندما استلم هيغواين كرة بينية انفرد على إثرها بالحارس أليسيو كراجنو ليسددها هيغواين، لكن الكرة اصطدمت بجسد الحارس وخرجت لركلة ركنية لم تُستغل.

كثف كالياري من هجماته بحثًا عن إحراز هدف حفظ ماء الوجه، لكنه اصطدم بدفاع قوي ومنظم من جانب يوفنتوس لتمر الدقائق دون جديد قبل أن يُطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز يوفنتوس 3 / صفر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع