4 فرق دفعت أموالًا أكثر لاستعادة لاعبين تخلت عنهم – إرم نيوز‬‎

4 فرق دفعت أموالًا أكثر لاستعادة لاعبين تخلت عنهم

4 فرق دفعت أموالًا أكثر لاستعادة لاعبين تخلت عنهم

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

يستعد مانشستر يونايتد لدفع أكثر من 30 مليون يورو لجلب المدافع مايكل كين اللاعب الذي تكوّن في صفوفه وتركه مقابل 2،5 مليون لفريق بيرنلي قبل موسمين بعدما اعتبره المدرب الهولندي لويس فان غال غير مؤهل لحمل قميص الفريق.

وتألق كين وأصبح لاعبًا دوليًا في منتخب إنجلترا كما رُشّح للقب أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز.

كما يستعد تشيلسي لدفع مبلغ قد يتجاوز 50 مليون يورو لاستعادة مهاجمه البلجيكي روميلو لوكاكو بعدما تخلى عنه عدة مدربين خاصة البرتغالي جوزيه مورينيو بشكل نهائي لإيفرتون مقابل 28 مليون جنيه إسترليني.

وشهد التاريخ عدة أحداث مماثلة لفرق دفعت أكثر الاستعادة لاعبيها بعد تألقهم وهو ما دفع عدة فرق لفرض بنود في عقد البيع يسمح لهم باستعادة اللاعب بعد موسم أو موسمين بثمن معقول كما يفعل ريال مدريد وبرشلونة.

ونستعرض بعض اللاعبين الذين تخلت عنهم فرقهم واستعادتهم بمبلغ أكبر.

الفرنسي بول بوغبا.

يعد الأشهر بين كل اللاعبين لأن السير أليكس فيرغيسون لم يؤمن بمؤهلاته وتركه يرحل مجانًا نحو يوفنتوس صيف 2012، حيث لعب 4 مواسم تمكن خلالها من فرض نفسه كأحد أفضل لاعبي الوسط في العالم.

ودفع مانشستر يونايتد صيف 2016 حوالي 105 ملايين يورو إضافة إلى الحوافز ونسبة الوكلاء ليعيد لاعبه السابق الذي أصبح أغلى صفقة في تاريخ كرة القدم.

الألماني ماتس هوملس.

تخلى بايرن ميونخ عن المدافع الدولي الألماني لفريق بروسيا دورتموند على سبيل الإعارة صيف 2008 ثم بشكل نهائي صيف 2009 مقابل 5 ملايين يورو ليصنع اللاعب تاريخًا مميزًا جعل منه أحد أفضل المدافعين في العالم.

واضطر بايرن ميونخ لدفع 30 مليون يورو لاستعادة لاعبه صيف 2016 وهو مبلغ لا يعكس قيمته الحقيقية ويدين الفريق البافاري لأن عقد اللاعب كان يتبقى فيه عام واحد وهو ما جعل ثمنه أقل.

الإسباني ألفارو موراتا.

تخلى ريال مدريد عن مهاجمه الشاب صيف 2014 بعد التتويج للمرة العاشرة في دوري أبطال أوروبا لفريق يوفنتوس مقابل 20 مليون يورو ومن حسن حظه أنه وضع بندًا يسمح له باستعادته خلال موسمين وهو ما قام به صيف 2016.

لكن الفريق الملكي اضطر لدفع 10 ملايين يورو كاملة لاستعادة نجمه وزيادة راتبه السنوي مما يعني أنه خسر ماليا أكثر في لاعب تربى بين صفوفه.

الإسباني سيسك فابريغاس.

تكوّن داخل مدرسة برشلونة وتمكن الفرنسي آرسين فنغير من خطفه وعمره 16 عامًا ليوقّع لآرسنال، ولجأ برشلونة للفيفا ليحصل على حوالي مليون يورو كتعويض على التكوين.

وتألق النجم الإسباني الشاب في إنجلترا وأصبح أحد أبرز لاعبي الوسط في العالم وقائدًا لآرسنال في سن مبكرة وهو ما دفع برشلونة لاستعادته مقابل مبلغ 29 مليون يورو صيف 2011.

ومن حسن حظ برشلونة أنه باعه في صيف 2014 بثمن بلغ 37 مليون يورو لتشيلسي الإنجليزي ليعوض بعضًا من خسارته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com