خسارة مفاجئة لنابولي على أرضه أمام أتلانتا

خسارة مفاجئة لنابولي على أرضه أمام أتلانتا

المصدر: روما - إرم نيوز

تعرضت آمال نابولي في اللحاق بيوفنتوس متصدر دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم لضربة قد تكون قاضية بعد خسارته 2/0 على ملعبه أمام أتلانتا اليوم السبت.

وسجل ماتيا كالدارا هدفي أتلانتا مفاجأة الموسم في الدوري الإيطالي والذي فاز رغم طرد لاعبه فرانك كيسي إثر حصوله على إنذارين في غضون 3 دقائق.

وبهذه الخسارة يحتل نابولي المركز الثالث بفارق 9 نقاط خلف يوفنتوس المتصدر الذي يستضيف إمبولي في وقت لاحق اليوم السبت. وتقدم أتلانتا إلى المركز الرابع بفارق 3 نقاط خلف نابولي.

ووضع كالدارا أتلانتا في المقدمة مستغلًا ركلة ركنية في الدقيقة 28 قبل أن يسجل المدافع المعار من يوفنتوس الهدف الثاني في الدقيقة 70 بتسديدة بهلوانية.

وجاء هذا الهدف بعد طرد كيسي الذي حصل على بطاقة صفراء ثانية بعد ارتكاب مخالفة ضد لورينتسو إنسيني بعد 3 دقائق من حصوله على البطاقة الأولى إثر تدخل عنيف ضد أمادو دياوارا.

وواصل يوفنتوس تحليقه بعيدا في صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم، بعدما حقق فوزا سهلا 2 / صفر على ضيفه إمبولي اليوم السبت في المرحلة السادسة والعشرين للبطولة التي شهدت أيضا انتصارا مفاجئا لأتالانتا على مضيفه نابولي بهدفين نظيفين.

وعزز يوفنتوس، الذي حقق فوزه السابع على التوالي في المسابقة، صدارته للبطولة، بعدما رفع رصيده إلى 66 نقطة، بفارق عشر نقاط أمام أقرب ملاحقيه روما، الذي تنتظره مواجهة من العيار الثقيل أمام مضيفه إنتر غدا الأحد في نفس المرحلة.

في المقابل، تجمد رصيد إمبولي، الذي تكبد خسارته الرابعة في مبارياته الخمس الأخيرة في المسابقة، عند 22 نقطة في المركز السابع عشر (الرابع من القاع).

وجاء الهدف الأول ليوفنتوس عن طريق النيران الصديقة، بعدما سجل البولندي لوكاس سكوروبسكي حارس مرمى إمبولي هدفا عكسيا في الدقيقة 52، قبل أن يضيف أليكس ساندرو الهدف الثاني في الدقيقة .65

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com