يوفنتوس يتربص بميلان في مواجهة ثأرية بكأس إيطاليا – إرم نيوز‬‎

يوفنتوس يتربص بميلان في مواجهة ثأرية بكأس إيطاليا

يوفنتوس يتربص بميلان في مواجهة ثأرية بكأس إيطاليا

المصدر: روما - إرم نيوز

يتطلع ميلان إلى استعادة اتزانه سريعًا بعد هزيمته أمام نابولي في الدوري الإيطالي لكرة القدم من أجل اجتياز العقبة الصعبة التي يواجهها بعد غد الأربعاء عندما يلتقي يوفنتوس في دور الـ 8 لبطولة كأس إيطاليا.

ويفتتح نابولي مواجهات دور الـ 8 غدًا الثلاثاء بلقاء مثير مع ضيفه نابولي فيما تستكمل فعاليات هذا الدور الأسبوع المقبل بمباراتي إنتر ميلان مع لاتسيو وروما مع تشيزينا.

وتمثل مباريات دور الـ 8 فرصة جيدة أمام المدربين للاستفادة من اللاعبين الاحتياطيين بقدر الإمكان استعدادًا للمراحل الصعبة المرتقبة في مسابقة الدوري.

وخسر ميلان أمام ضيفه نابولي 2/1 أمس الأول السبت في الدوري الإيطالي ولكنه سيخوض المباراة أمام يوفنتوس بعد غد الأربعاء بكثير من الثقة حيث تغلب الفريق قبل شهر واحد فقط على فريق السيدة العجوز في مباراة كأس السوبر الإيطالي بالعاصمة القطرية الدوحة.

وجاء هذا الفوز لميلان على يوفنتوس في السوبر بعد أسابيع قليلة من فوز ميلان على نفس الفريق 1/0 في الدور الأول من مسابقة الدوري الإيطالي.

ولهذا، لم تترك الهزيمة أمام نابولي أمس الأول أثرًا كبيرًا على معنويات ميلان وتفاؤل مديره الفني فنشنزو مونتيلا رغم تراجع الفريق خطوة إلى الوراء في صراع المراكز المؤهلة للبطولات الأوروبية الموسم المقبل.

وقال مونتيلا: ”أشعر بالاقتناع بأداء الفريق بالنظر إلى هوية منافسنا… كانت المباراة اختبارًا صعبًا بالفعل. ويمكنني أن أقول إننا اجتزنا هذا الاختبار. هذه المباراة ستمنحنا مزيدًا من الثقة في الفترة المقبلة“.

وبدا أدريانو غالياني مدير عام نادي ميلان سعيدًا أيضًا رغم الهزيمة أمام نابولي ولكنه أبدى بعض القلق من خوض الفريق مباراته أمام يوفنتوس على ملعب الأخير في تورينو.

وقال غالياني: ”لا أعلم ما سيحدث مساء الأربعاء… لسوء الحظ، تنص لوائح كأس إيطاليا على أن نخوض المباراة خارج ملعبنا“.

وكان ميلان خسر نهائي البطولة في الموسم الماضي أمام يوفنتوس بالذات. ولكن يوفنتوس هو من سيبحث هذه المرة عن الثأر لهزيمتيه أمام ميلان في الدوري وكأس السوبر.

وقد يعتمد يوفنتوس على تشكيلة جديدة في الهجوم خلال هذه المباراة رغم نجاح الثلاثي باولو ديبالا وغونزالو هيغواين وماريو ماندزوكيتش خلال مباراة الفريق أمس الأحد أمام لاتسيو والتي انتهت بفوز يوفنتوس 2/0 في الدوري الإيطالي.

وقال هيغواين، الذي سجل الهدف الثاني للفريق في هذه المباراة بعدما افتتح ديبالا التسجيل: ”التحول الخططي الذي اتبعه المدرب ماسيميليانو آليغري في مباراة اليوم (أمام لاتسيو) يعني أنه يتوجب علينا أن نجتهد ولكنها فكرة متميزة… لنأمل أنها الطريقة الصائبة لنا في الهجوم. علينا الانطلاق منها“.

وقال هيغواين: ”إنني سعيد على المستوى الشخصي وكذلك للفريق بأكمله. ألعب من أجل الفريق والجميع يلعب لهذا أيضًا. علينا مواصلة العمل الجاد وتحويل انتباهنا إلى مباراة الأربعاء“.

كما بدا ماوريسيو ساري المدير الفني لنابولي، والذي كان مدربًا لهيغواين في الموسم الماضي، سعيدًا بالفوز على ميلان.

وقال ساري ”بذلنا جهدًا بدنيًا وذهنيًا كبيرًا في مباراة ميلان يوم السبت ويجب أن نعيد شحن طاقتنا استعدادًا لمباراة الثلاثاء“.

ويبدو فيورنتينا أيضًا في غاية التفاؤل والتألق بعد فوزه على مضيفه كييفو 3/0 في الدوري الإيطالي هذا الأسبوع وذلك بعد أيام قليلة من الهزيمة على ملعبه 2/1 أمام يوفنتوس.

ويتطلع الفريق إلى تقديم عرض قوي أمام مضيفه نابولي غدا بعد تعادلهما 3/3 في الدوري في 22 ديسمبر الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com