إنتر ميلان يعاقب إيكاردي.. واللاعب يعتذر للجماهير

إنتر ميلان يعاقب إيكاردي.. واللاعب يعتذر للجماهير

أعلن نادي إنتر ميلان الإيطالي لكرة القدم تغريم ماور إيكاردي، قائد الفريق، عقب اندلاع خلاف كبير بينه وبين جمهور الفريق بسبب آراء وتعليقات ذكرها اللاعب في كتاب له، يتحدث عن سيرته الذاتية، تم نشره الأسبوع الماضي.

ولم يعلن النادي عن قيمة الغرامة، ولكنه استبعد التقارير التي تشير إلى أنه سيتم نزع شارة القيادة من اللاعب، ونشر اعتذارًا للاعب الأرجنتيني صاحب الـ23 عامًا.

وكتب إيكاردي: “اليومان الماضيان كانا أسوأ فترة في الوقت الذي قضيته مع إنتر ميلان. كل نبع من صفحة في كتابي، يرجح أنها كتبت بتسرع”.

وقال إيكاردي إن أسلوبه لم يكن ملائمًا عندما وصف مواجهته مع الجماهير بعد مباراة في الدوري في فبراير 2015، مضيفًا إنه مستعد لمواجهتهم مع دعم من عدد من البلطجية من المنطقة مسقط رأسه في الأرجنتين.

وهاجمت مجموعة من مشجعي النادي اللاعب الأرجنتيني مهاجم الفريق لدى عودته إلى منزله بعد مباراة الفريق التي خسرها 1/2 أمام كالياري مساء أمس الأحد ضمن منافسات الدوري الإيطالي، حيث أضاع اللاعب ضربة جزاء. وقام عدد من الجماهير بالتظاهر أمام منزله في مدينة ميلان في وقت متأخر من الأمس.

وضم الإنتر اللاعب من نادي سامبدوريا في 2013 مقابل 13 مليون يورو (3ر14 مليون دولار) وحصل على شارة القيادة في 2015، وسجل إيكاردي 58 هدفًا في 114 مباراة لعبها مع الإنتر.