رياضة

بوفون يحرس المرمى في مباراة بين الأطفال (فيديو)
تاريخ النشر: 15 يوليو 2016 8:15 GMT
تاريخ التحديث: 03 يونيو 2021 21:24 GMT

بوفون يحرس المرمى في مباراة بين الأطفال (فيديو)

بوفون ينسى الخسارة المؤلمة أمام ألمانيا في يورو 2016 بوقوفه حارسا للمرمى في مباراة بين الأطفال.

+A -A
المصدر: أحمد نبيل – إرم نيوز

نسي الحارس الإيطالي الأسطورة جيانلويغي بوفون حارس مرمى يوفنتوس ومنتخب إيطاليا أحزانه بالخروج أمام ألمانيا في دور الثمانية ليورو 2016 التي توجت البرتغال بلقبها من خلال وقوفه حارسا للمرمى خلال مباراة بين الأطفال أثناء قضائه حاليا إجازة في بلاده.

وظهر أيقونة المنتخب الإيطالي البالغ من العمر 38 عاما يبكي عقب خسارة منتخب بلاده بركلات الترجيح من نقطة الجزاء أمام ألمانيا في دور الثمانية بعد تعادل الفريقين بهدف لكل فريق في الوقتين الأصلي والإضافي للمباراة ، لكنه عاد إلى بلاده لقضاء إجازة مع عائلته في منتجع مارينا دي ماسا، شمال مدينة بيزا الإيطالية.

والتقطت عدسات المصورين بوفون وهو عاري الصدر ويرتدي سروالا رماديا ويقف حارسا للمرمى خلال مباراة بين الأطفال داخل المنتجع.

وقال بوفون في مقابلة مع شبكة ”راي سبورت“ الإيطالية عقب الخسارة من ألمانيا في بوردو في الثاني من الشهر الحالي ”فعلنا أقصى ما يمكن أن نقوم به، كل منا لديه أسبابه للبكاء. قدمنا الكثير وكنا قريبين من الفوز فمن الجنون أن تضيع ألمانيا ثلاث ركلات جزاء والأمل ما زال متاحا لنا.“

وياتي بكاء بوفون لأن هذه البطولة ربما تكون الأخيرة التي يشارك فيها على الصعيد الأوروبي وهو اللقب الذي استعصى على إيطاليا لمدة 48 عاما.

وسيكون بوفون الذي خاض 161 مباراة دولية مع منتخب بلاده تخطى الأربعين من عمره قبل بداية نهائيات كأس العالم 2018 التي ينوي المشاركة فيها وبعدها سيعتزل نهائيا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك