مانشيتي: صافرات الحكام تصيبني بالإحباط.. وسنقاتل من أجل المركز الثالث (مقابلة)

مانشيتي: صافرات الحكام تصيبني بالإحباط.. وسنقاتل من أجل المركز الثالث (مقابلة)

المصدر: روما - إرم نيوز

يملك روبرتو مانشيني مدرب إنتر ميلان سجلًا حافلًا بالمشكلات مع الحكام بدوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم لكن ما يحبطه ليست كثرة أخطائهم بل إيقافهم اللعب بشكل مستمر ونتيجة لكل خطأ بسيط.

ويرى مانشيني أن إيقاف اللعب باستمرار لأجل أخطاء بسيطة والإفراط في تحذير اللاعبين والمدربين يفسر نسبيًا تراجع متعة وإثارة المباريات في إيطاليا مقارنة ببعض بطولات الدوري الكبرى الأخرى في أوروبا.

وقال مانشيني في مقابلة لرويترز في ملعب التدريب الخاص بإنتر ميلان: ”أعتقد أن الدوري الإيطالي تحسن مجددًا في آخر 3 أو 4 أعوام لكنه ليس بمستوى الدوري في إنجلترا أو ألمانيا أو إسبانيا“.

وأضاف: ”من الصعب التمتع بمستوى جيد لكرة القدم وبإيقاع لعب سريع بينما لا يتوقف الحكام عن إطلاق الصفارات.

”عندما نشاهد مباراة بالدوري الإنجليزي الممتاز عبر شاشات التلفزيون نعتقد أنه من المستحيل الركض بهذا الشكل..ربما يطلق الحكام صفاراتهم 10 مرات فقط خلال المباراة الواحدة“.

وقاد مانشيني إنتر ميلان في 3 مواسم ناجحة في فترته الأولى بين 2004 و2008 عندما كان الدوري الإيطالي مصنفا كإحدى أقوى بطولات الدوري في أوروبا لكن عند عودته في نوفمبر 2014 وجد أن النادي والدوري لا يزالان يحاولان النهوض من العثرة الحالية.

ويرى المدرب السابق لمانشستر سيتي أن الاعتقاد السائد عن الكرة الإيطالية بشأن اعتمادها على الدفاع يعد أمرًا واقعًا خاصة بين الأندية الصغيرة.

وتابع: ”الخطط مختلفة في إيطاليا وبالنسبة لفرق كثيرة هنا الأهم هو عدم الخسارة لذا تلجأ للدفاع وعدم ترك مساحات كما تفعل الفرق في إنجلترا.

”تعتمد العديد من الأندية الإنجليزية على نفس الأسلوب المتعلق باللعب بسرعة وبقوة..في إيطاليا اذا خسرت 3 أو 4 مباريات قد تتعرض للإقالة وهذا يحدث لكل مدرب وأعتقد أنه تم تغيير 15 مدربًا بالفعل هذا الموسم“.

وأنهى إنتر ميلان الموسم الماضي في المركز الثامن ليفشل لكنه يهدف لبلوغ المركز الثالث هذا الموسم وهو ما يتوقعه مانشيني.

ويحتل إنتر ميلان المركز الخامس حاليًا ويبتعد بفارق 5 نقاط عن روما ثالث الترتيب.

وأضاف المدرب: ”أتوقع هذا وسنقاتل من أجل المركز الثالث. يوجد 3 أو 4 فرق أفضل منا لأنها تضم لاعبين منسجمين منذ سنوات لكننا في مرحلة بناء.

”لا أشعر بالإحباط فأنا متفائل بطبعي وإنتر ميلان دائمًا أحد فرق المقدمة في إيطاليا وأوروبا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com